تونس

الحكم بالسجن من سنتين إلى 20 سنة على 23 شخصا بتهمة الارهاب

حكمت محكمة تونسية الخميس بالسجن من سنتين إلى 20 سنة على 23 شخصا بسبب قيامهم بانشطة ارهابية خصوصا في العراق والانضمام إلى مجموعات ارهابية خارج التراب الوطني. وتقدر السلطات التونسية ب300 عدد الاشخاص المدانين والملاحقين بموجب قانون مكافحة الارهاب.

إعلان

 
حكم على ثلاثة وعشرين تونسيا خلال محاكمتين منفصلتين بالسجن من سنتين الى 20 سنة مع النفاذ لقيامهم بانشطة "ارهابية" خصوصا في العراق، كما ذكر محاميهم الخميس.

وقال المحامي سمير بن عامور لوكالة فرانس برس ان ستة اشخاص تتراوح اعمارهم بين 30 و36 عاما حكم عليهم الاربعاء في المحكمة الابتدائية بالسجن من خمسة الى 20 عاما بتهمة "الانضمام الى مجموعة ارهابية خارج التراب الوطني" ولمتابعتهم تدريبا عسكريا في العراق.

وفي هذه المجموعة الاولى، حضر موقوفان محاكمتهما، وحكم على ثلاثة غيابيا، اما المتهم السادس مجدي زريبي فحكم عليه بالسجن 20 عاما مع النفاذ، في حين انه قتل في 2005 خلال تبادل لاطلاق نار مع قوات الامن السورية على الحدود العراقية، كما قال المحامي.

وحكم على سبعة عشر متهما آخرين تتراوح اعمارهم بين 28 و32 عاما في محاكمة اخرى بالسجن من سنتين الى 10 سنوات بتهمة "الانضمام الى مجموعة ارهابية وعقد اجتماعات غير شرعية والتحريض على ارتكاب جرائم ارهابية"، كما قال المحامي.

وتقدر السلطات التونسية ب300 عدد التونسيين المدانين والملاحقين بموجب قانون مكافحة الارهاب. لكن محامين وهيئات يقولون ان عدد الذين يستهدفهم هذا القانون يبلغ الفي شخص.
   

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم