تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مجموعة متطرفة فوضوية تتبنى مسؤولية إرسال الطرود المفخخة لزعماء أجانب وسفارات في أثينا

تبنت مجموعة "مؤامرة خلايا النار" اليونانية المتطرفة الفوضوية الاتجاه إرسال الطرود المفخخة في مطلع نوفمبر/تشرين الثاني إلى زعماء أجانب وسفارات في أثينا. تضم المجموعة 13 عضوا سيمثلون أمام القضاء بتهمة الانتماء إلى مجموعة تعتبرها السلطات إرهابية.

إعلان

اعلنت مجموعة "مؤامرة خلايا النار" اليونانية المتطرفة الفوضوية الاتجاه الثلاثاء مسؤوليتها عن الطرود المفخخة التي ارسلت مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الى زعماء اجانب وسفارات في اليونان، كما افادد مصدر في الشرطة الثلاثاء.

وفي رسالة على الموقع البديل "انديميديا"، اعلن عضوان في المجموعة اعتقلا في اثينا ووضعا في الحبس الاحتياطي بعد هذه القضية، مسؤوليتهما عن "ارسال طرود مفخخة الى الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والى مقر محكمة العدل الدولية في لاهاي والى سفارتي بلجيكا والمكسيك في اثينا".

وقد ارسل اكثر من 12 طردا مفخخا تحتوي على كتب او ملفات فارغة وضع داخلها مسحوق ناسف، من اليونان الى رؤساء حكومات اوروبية وسفارات اجنبية في اثينا في الرابع والخامس من تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

واجمالا يحاكم 13 عضوا في "مؤامرة خلايا النار" امام القضاء اليوناني بتهمة الانتماء الى مجموعة تعتبرها السلطات اليونانية "ارهابية".

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.