تخطي إلى المحتوى الرئيسي

روايال تعلن ترشحها للاقتراع التمهيدي لتحديد مرشح الإشتراكيين لرئاسيات 2012

أعلنت المسؤولة الاشتراكية الفرنسية سيغولين روايال ترشحها للانتخابات التمهيدية التي ستدور العام المقبل لتحديد مرشح "الحزب الاشتراكي" للانتخابات الرئاسية الفرنسية 2012. ولم يكشف القياديان البارزان في الحزب، مارتين أوبري ودومينيك ستروس-كان، نيتيهما الترشح إلى حد الآن.

إعلان

اعلنت المسؤولة الاشتراكية الفرنسية سيغولين روايال مساء الاثنين ترشحها للانتخابات التمهيدية التي ستجري السنة المقبلة لتحديد مرشح الحزب الاشتراكي للانتخابات الرئاسية العام 2012، ما اعطى زخما لهذه العملية.

وردا على سؤال حول ما اذا كانت مرشحة للانتخابات التمهيدية، اجابت المرشحة السابقة لانتخابات العام 2007 الرئاسية في مقابلة مع صحيفتين محليتين تصدران في منطقة بواتو شارانت التي تترأسها "الوقت حان للتحدث بوضوح وبساطة: اجابتي هي نعم".

وسيغولين روايال هي الشخصية الاستراكية الثالثة التي تعلن ترشحها بعد مانويل فالس وارنو مونتيبورغ، وهما نائبان في العقد الرابع ينتميان على التوالي الى جناح اليمين وجناح اليسار في الحزب. ويمكن ان يحذو حذوهما قريبا السكرتير الاول السابق للحزب فرنسوا هولاند.

ولم يكشف القياديان البارزان في الحزب، رئيس صندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان الذي يتصدر نتائج استطلاعات الرأي، والسكرتيرة الاولى مارتين اوبري نيتيهما حتى الان، الا انه من المتوقع الا يترشح احدهما ضد الاخر.

والهدف من هذه الانتخابات التمهيدية عصرنة الحزب من خلال توفير شرعية شعبية كبيرة للمرشح. ويتوقع ان تشارك في هذه الانتخابات هيئة ناخبة عريضة مؤلفة ممن يقولون انهم مؤيدون للحزب الاشتراكي والذين قد يبلغ عددهم ملايين الاشخاص كما هي الحال في ايطاليا.

والجدول الزمني المقرر يحدد مهلة تقديم الترشيحات لهذه الانتخابات التمهيدية قبل الصيف المقبل، ليصار بعدها الى اختيار مرشح الحزب للانتخابات الرئاسية خريف العام 2011.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.