تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المبعوث الأمريكي ريتشارد هولبروك في "حال حرجة"

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية السبت أن المبعوث الأمريكي الخاص إلى باكستان وأفغانستان ريتشارد هولبروك (69 عاما) في "حال حرجة". وكان هولبروك أدخل إلى مستشفى جورج واشنطن الجامعي في واشنطن الجمعة حيث خضع لعملية جراحية في أحد شرايين القلب.

إعلان

اعلنت وزارة الخارجية الاميركية السبت ان المبعوث الاميركي الخاص الى باكستان وافغانستان ريتشارد هولبروك (69 عاما) الذي ادخل الجمعة الى المستشفى في واشنطن خضع لعملية جراحية في احد شرايين القلب وهو في "حال حرجة".

وقال الرئيس باراك اوباما انه يصلي مع زوجته ميشال من اجل شفاء هولبروك.

واورد اوباما في بيان "نواصل الصلاة من اجل شفائه وندعم عائلته في هذه الاوقات الصعبة"، لافتا الى انه اتصل بكايتي زوجة هولبروك.

وقالت الخارجية في بيان ان "ريتشارد هولبروك ادخل امس (الجمعة) الى مستشفى جورج واشنطن الجامعي. وانتهى الاطباء هذا الصباح من عملية جراحية" اجروها له في الشريان الابهر (الاورطي).

واضاف البيان ان هولبروك "في حال حرجة وقد انضمت اليه اسرته"، من دون مزيد من الايضاحات.

والجمعة اعلن المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي ان هولبروك "شعر بوعكة" بينما كان يعمل في الطابق السابع من مبنى الخارجية حيث مكتب الوزيرة هيلاري كلينتون.

وهولبروك هو مهندس اتفاقات دايتون التي انهت في 1995 حرب البوسنة، ويطلق عليه لقب "كيسنجر البلقان".

وعهد اليه اوباما في كانون الثاني/يناير 2008 لدى وصوله الى البيت الابيض مهمة تمثيل الدبلوماسية الاميركية في منطقة تخوض فيها الولايات المتحدة حربا ضد طالبان منذ العام 2001.

وكان هولبروك الى جانب كلينتون في 20 تموز/يوليو في كابول خلال مؤتمر دولي لدعم مشروع الرئيس الافغاني حميد كرزاي بضمان امن البلاد بواسطة القوات الافغانية بحلول نهاية العام 2014، ولمساندة الانفتاح الذي ابداه حيال طالبان.

وبعد الفيضانات الاخيرة التي ضربت باكستان، حض هولبروك الاوروبيين على ارسال مساعدات لاعادة اعمار البلاد.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.