تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مجلس النواب يقر معاهدة "ستارت" لنزع السلاح النووي

أقر مجلس النواب الروسي الجمعة اتفاقية "ستارت" الجديدة لنزع السلاح النووي المبرمة مع الولايات المتحدة في أبريل/نيسان الماضي، وذلك بعد مصادقة مجلس الشيوخ الأمريكي على المعاهدة الأربعاء.

إعلان

تبنى مجلس النواب الروسي (الدوما) الجمعة معاهدة نزع الاسلحة النووية ستارت في قراءة اولى بغالبية 350 صوتا مقابل اعتراض 58.

وتبنى النواب مشروع قانون المصادقة على المعاهدة الوارد في جدول الاعمال بعد مصادقة مجلس الشيوخ الاميركي على المعاهدة الاربعاء. والمعاهدة وقعها الرئيسان الاميركي باراك اوباما والروسي ديمتري مدفيديف في نيسان/ابريل.

وبعد التصويت رحب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الذي كان حذر من مغبة اقتراح التعديلات على نص المعاهدة نفسه، قائلا انه قرار "سليم".

واضاف "لا مجلس الشيوخ الاميركي ولا مجلس النواب الروسي عرضا المعاهدة للخطر".

وكان لافروف اعلن اثناء عرضه النص على مجلس النواب ان روسيا "ليست موافقة اطلاقا" على تفسير مجلس الشيوخ الاميركي في مصادقته على معاهدة الحد من الاسلحة الاستراتيجية ستارت التي تنص على عدم وجود علاقة ملزمة مع الدفاع المضاد للصواريخ.

لكنه دعا النواب الروس الى المصادقة على نص المعاهدة.

وقال "ان الاعلان الذي سيتضمن ردا على القرار الاميركي من دون المساس بنص المعاهدة بالذات، سيضع النواب صياغته في قراءة ثانية".

واعلن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الروسي كونستانتين كوساتشيف ان نص المصادقة في قراءة ثانية سيعرض على الدوما منتصف كانون الثاني/يناير.

ولم يدل الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف باي تعليق على الاضافات الاميركية اثناء مقابلة مع التلفزيونات الروسية الجمعة، مكتفيا بالترحيب بان نظيره الاميركي "نجح في فرض وثيقة مهمة للغاية (على مجلس الشيوخ) في ظروف صعبة".

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.