تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قراءة في الصحافة العالمية

في الصحف اليوم السبت 9 يوليو/تموز 2011، تنوعت الاهتمامات. جمعة "لا حوار" في سوريا وقراءات لزيارة السفيرين الامريكي والفرنسي لحماه. تساؤلات سياسية وصحية بعد ظهور الرئيس اليمني علي عبد الله صالح بحروق على جسده. اعلان قيام دولة السودان الجنوبي اليوم وتساؤلات عن المستقبل، إضافة الى تطورات فضيحة القرصنة على الهواتف الجوالة في بريطانيا وانطلاق المكوك أتلانتيس في آخر رحلة إلى الفضاء.

إعلان

 
الشرق الأوسط– لندن
السوريون في حماية السفراء
السوريون في حماية السفراء، عنوان مقال للكاتب طارق الحميد في الشرق الأوسط. فلولا وجود السفيرين الأمريكي والفرنسي في حماه،  لفتك الأمن بالمواطنين.. هذه هي الرسالة التي وصلت إلى السوريين برأي طارق الحميد.. فالمؤسف الذي لم ينتبه اليه النظام السوري..هو حسب الكاتب.. أن أهالي حماه ينعمون بالأمن بسبب وجود هاذين السفيرين..وهو ما يسجل ضد النظام الذي لم ينتبه إلى ورطته في أعين السوريين.. فدمشق.. برأي طارق الحميد... وان استغربت وصول السفير الامريكي الى حماه بشكل يتعارض مع الأعراف الدبلوماسية حسب بيان الداخلية السورية الا انها.. براي الكاتب..كانت تريد أن تستغل الزيارة لاتهام الغرب وعلى رأسه واشنطن وباريس بالتحريض ضد النظام السوري.
 
القدس العربي– لندن
تدخل أمريكي مرفوض
على عكس طارق الحميد، يرى عبد الباري عطوان ان الانتفاضة الشعبية الديموقراطية السورية.. كما يسميها.. ليست بحاجة الى تضامن السفير الامريكي معها لانها قامت بشكل عفوي. بل على العكس، يقول عطوان،  السفيران الأمريكي والفرنسي الحقا ضررا كبيرا بهذه الانتفاضة بسبب زيارتهما لحماه.. ومنحا النظام هدية استغلها لتاكيد نظرية المؤامرة.
السؤال الذي يطرح بقوة.. براي الكاتب.. هو سبب عدم منع قوات الأمن السورية لهذه الزيارة... فالامن السوري يعرف دبيب النملة. وإذا كان فعلا لم يعلم.. فانها كارثة.. وان كنا نشك في ذلك.. يقول الكاتب عبد الباري عطوان.
 
القدس العربي– لندن
صالح مشلول
ظهور الرئيس اليمني بحروق على جسده.. يثير تساؤلات عديدة، سياسية ولاسيما صحية. تحليل صورة الرئيس علي عبد الله صالح يظهر انه مصاب بشلل كلي باستثناء لسانه وقواه العقلية... التحليل نقراه اليوم في صحيفة القدس العربي التي نقلت عن محللين أن صالح لم يكن قادرا على تحريك قدميه ولا رأسه. كما أن يده اليسرى بدت وكأنها مبتورة من الكتف أو على الأقل مشلولة فيما شوهد صدره منتفخا لوجود آلات تساعده على التنفس. أما عينا الرئيس صالح فكانتا شديدتي البياض بشكل يشبه عيون العمي نقرا في القدس العربي. أما التساؤلات السياسية تقول الصحيفة... فتباينت بين مناصري الرئيس الذين وصفوا ظهوره بالمهين واعتبروه ثارا من السعودية لتوريطها في حرب صعدة عام ألفين وتسعة.. أما المعارضون فانتقدوا لهجة الخطاب الذي تكررت فيه عبارة "سنواجه التحدي بالتحدي".
 
الخليج– الشارقة
السودان سودانان
السودان سودانان، تكتب اليوم صحيفة الخليج، بمناسبة إعلان انفصال جنوب السودان رسميا عن الشمال.في هذا اليوم تقول الصحيفة الإماراتية تتغير خريطة السودان، تتغير حدوده ويتغير عدد سكانه كما تتغير الحدود في إفريقيا وكذلك التحالفات ومن الصعب توقع مستقبل البلدين.
فحتى الآن تذكر الصحيفة، هناك عدة مشاكل عالقة بين الشمال والجنوب في انتظار الحوار بعيدا عن الحلول العسكرية التي لم تفد.. والتجارب خير دليل على ذلك على حد تعبير الخليج......ما يؤمل الآن .. تقول الصحيفة الإماراتية. هو أن تكون خارطة السودان الوحيدة التي ستتغير في دنيا العرب ولا تنتقل العدوى الى أجزاء أخرى تحول السودان إلى دويلات.
 
ليبراسيون – باريس
سلفا كيير، رئيس دولة مغمور
ص 4
مخاوف تطرحها أيضا صحيفة ليبراسيون التي تشير إلى الخلافات الكبيرة بين ابرز قبيلتين في جنوب السودان. وهما قبيلتا الدينكا والنوير. القبيلتان تركتا خلافاتهما جانبا من اجل مصلحة الانفصال. لكن هذه الخلافات، تحذر ليبراسيون ، قد تعود الى الواجهة وربما تحدث شرخا جديدا بعد الانفصال. الصحيفة الفرنسية اختارت بهذه المناسبة ان تقدم بورتريه لاول رئيس لجنوب السودان سلفا كييرميارديت الذي لولا قبعته السوداء الشهيرة لما شد الانظار على حد قول ليبراسيون. خطاباته دائما طويلة وصوته رتيب تكتب الصحيفة الفرنسية، فسلفا كيير.. ليس رجل سياسة.. بل عسكري متمرس... الا ان نقطة قوته تتمثل في قدرته على الحوار ببرودة دم  مع جميع الاطراف.. وذلك ..حسب ما تنقله ليبراسيون عن مواطنين جنوبيين .. وذلك ما كان يفتقد له سلفه.. جون قرنق.. الزعيم التاريخي للجنوبيين.
 
 
 
الغارديان– لندن
فضيحة القرصنة : الشرطة تكشف عن عملية شطب لارشيف صحيفة نيوز أوف ذو وورلد
فضيحة قرصنة الهواتف الجوالة من قبل محققين صحافيين في بريطانيا مازالت تثير اهتمام الصحف المحلية. صحيفة الغارديان..تكشف عن توصل الشرطة البريطانية إلى كشف عملية تطهير لأرشيف الرسائل الالكترونية التي تبادلها صحافيو ومحققو صحيفة "نيوز أوف ذو وورلد" مابين بداية هذه السنة والعام ألفين وخمسة. ما يعني أن الصحيفة المتهمة بعملية القرصنة.. كذبت عندما ادعت تعاونها المطلق مع الشرطة.
 
الإندبندنت– لندن
هل هي فضيحة "واترغيت" البريطانية
هل هي فضيحة "واترغيت البريطانية" تتساءل صحيفة الاندبندنت. فالقضية تقول الصحيفة...تورط رئيس الحكومة ديفيد كامرون الذي كان مستشاره في الاتصال، وحتى تفجر القضية..هو احد المحررين الكبار في الصحيفة.
 
نيويورك تايمز – نيويورك
3،2،1... وآخر مكوك يترك عصرا خلفه
وكالة ناسا الأمريكية، طوت صفحة ثلاثة عقود من الرحلات إلى الفضاء برحلة أخيرة للمكوك أتلانتيس. صحيفة نيويورك تايمز.. تعود إلى هذه اللحظات التي تعيد، حسبها، التاريخ إلى أول رحلة من محطة كاب كانفرال في فلوريدا. في ذلك اليوم،  شد الحدث أنظار الملايين واهتمام وسائل الإعلام ورافقته مشاعر من الإعجاب والانبهار.  تلك الصورة تكررت أمس، تقول نيويورك تايمز، مع اطلاق اخر رحلة لكوك الفضاء اتلانتيس. لاجدال في ان عصر الفضاء لم يول.. لان ابحاث الفضاء باتت جزءا من الحياة اليومية... لكن هذا الثامن من يوليو دشن لعصر فضائي جديد، لا تعلم وكالة ناسا نفسها.. معالمه، على حد رأي صحيفة نيوروك تايمز.
 
 
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.