تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قراءة في الصحافة العالمية

في صحف اليوم الثلاثاء 12/07/2011، تصعيد أمريكي فرنسي سوري على خلفية استهداف السفارتين الفرنسية والأمريكية في دمشق، كلينتون تسقط الشرعية عن الأسد ووزير الدفاع الفرنسي سيتبعد سيناريو ليبي جديد في سوريا. وفي الصحف الفرنسية تساءل حول المهمةالفرنسية في ليبيا واهتمام بريطاني بمفاجآت فضيحة موردوخ الجديدة....

إعلان

<span>الواشنطن بوست – واشنطن </span>
مظاهرات مناوئة للولايات المتحدة في دمشق
بينما تواصل سوريا حوارها الوطني .. السفارتان الفرنسية والأمريكية في دمشق تتعرضان للهجوم وهيلاري كيلنتون تعلن .. "الأسد فقد شرعيته"هذا ما تناولته غالبية الصحف الصادرة اليوم ومنها الواشنطن بوست الأمريكية التي لفت أن تصريحات كلينتون هي الأولى من نوعها لجهة إسقاط الشرعية رسميا أمريكيا عن الرئيس السوري في وقت تلاحظ الصحيفة أن استهداف السفارة الأمريكية يظهر مدى ضعف الدبلوماسيين الأمريكيين في العاصمة السورية ومدى تسارع التصعيد بين دمشق وواشنطن 
<span>الشرق الأوسط – لندن </span>
سوريا في مرحلة عمر سليمان
وفي صحيفة الشرق الأوسط يقارن علي إبراهيم بين الحوار السوري حاليا وبين ذلك الذي قاده في مصر اللواء عمر سليمان قبل سقوط نظام مبارك ومع فارق السياق والزمن بين التجربتين المصرية والسورية تتوقع الشرق الأوسط فشل الحوار السوري ذلك أن مشكلة محاولة الإنقاذ بعد فشل الحل الأمني تصطدم بأزمة الثقة والمقولة السائدة "نصف ثورة يعني أحفر قبرك بنفسك"
 
<span>لوموند - باريس</span>
<span>عندما يسقط النظام السوري – هوشام داوود - صفحة 21 </span>
 وفي لوموند الفرنسية النظرة المتشائمة نفسها .. حيث يقارب الباحث هوشام داوود بين التجربتين العراقية واللبنانية من جهة وبين ما يحدث في سوريا ومن بين السيناريوهات المطروحة التوصل إلى صفقة ما بين العلويين والسنة لتقاسم السلطة أو ربما السيناريو الأكثر وضوحا تصاعد الاحتجاجات وقمعها الأمر الذي يؤدي إلى شرخ طائفي ينتهي بسقوط النظام وبحرب أهلية..
 
<span>ليبراسيون – باريس</span>
<span>فرنسا متورطة في ليبيا ومستهدفة في سوريا – صفحة 1 </span>
اليوم تنطلق مباحثات في البرلمان الفرنسي حول الحرب الفرنسية في ليبيا وصحيفة ليبراسيون تطرح واقع السياسة الفرنسية بين نصف الحرب مع ليبيا ونصف المواجهة مع سوريا
ولعل موقف ليبراسيون يتجلى من خلال الصفحة الأولى التي تعلن فيها الصحيفة "فرنسا متورطة في ليبيا ومستهدفة في سوريا" ..ليبراسيون تقرأ استهداف السفارة الفرنسية في دمشق على أنه دليل آخر على ضعف وتقهقر النظام السوري أما عن ليبيا فتبدو ليبراسيون معارضة للخط الفرنسي الذي توجه إلى الحرب الليبية دون أن يرسم لنفسه خطة خروج 
 
<span>لاكروا - باريس</span>
<span>البرلمانيون مع تمديد العمليات الفرنسية في ليبيا – صفحة 7</span>
موقف لوامنيتيه الشيوعية من هذه الحرب أعلنته صراحة على صدر الأولى .. أوقفوا النار، فيما تؤكد صحيفة لاكورا أن غالبية البرلمانيين يساندون العمليات الفرنسية في ليبيا  ولفتت إلى أن الاشتراكيين سيصوتون لصالح تمديد العمليات العسكرية في ليبيا ..  
 
<span>الفيغارو – باريس </span>
<span>جيرار لانغيه "لاجدول زمني للمعارك في ليبيا .. " – صفحة 7 </span>
في حديث لصحيفة لوفيغارو دافع وزير الدفاع الفرنسي جيرار لانغيه عن خيار تزويد المتمردين بالأسلحة ولم يحدد جدولا زمنيا للإطاحة بالقذافي لأن ذلك سيعزز وجوده ولافت أن وزير الدفاع الفرنسي استبعد في الوقت نفسه أي عملية عسكرية فرنسية تجاه سوريا ..  نبقى مع لوفيغارو التي تنقل عن رئيس الوزراء الليبي بغدادي المحمودي الذي يؤكد استعداد بلاده التفاوض مباشرة مع الثوار ولكن من غير إشراك القذافي في هذه المفاوضات ..
 
<span>القدس العربي – لندن </span>
التهافت الليبي على إسرائيل – عبد الباري عطوان
دائما عن ليبيا .. نعرج على عمود عبد الباري عطوان في القدس العربي وعنوانه "التهافت الليبي على إسرائيل" ويتساءل فيه عن مغزى تنافس طرفي النزاع الليبي / المجلس الانتقالي/ والعقيد القذافي/ لإظهار الود للدولة العبرية / فالعقيد الذي تصفه الصحيفة تهكما بأمين القومية العربية أرسل وفدا إلى الإسرائيليين يعرض التطبيع ..ولا يخفي عبد الباري عطوان خيبته من الثوار والقذافي معا الذان يخطبان ود إسرائيل تنافسا على كرسي الحكم  
 
<span>فرانس سوار – بارييس </span>
<span>صديق محرج ..جدا – صفحة 2-3</span>
صحيفة فرانس سوار الفرنسية الشعبية تنشر صورا محرجة لليمين الفرنسي ..الأمر يتعلق بصور أبرز المقربين من الرئيس الفرنسي والحزب الحاكم اليميني برفقة تاجر الاسلحة الفرنسي اللبناني الأصل زيا تقي الدين المتهم بتورطه في ما بات يعرف بفضيحة كراتشي التي تمزج بين بيع لأسلحة والرشوة وتصفية الحسابات .. على كل توقيت هذه القنبلة قبل الانتخابات المقبلة ليس بريئا من المتوقع أن تتخذ هذه القضية أبعادا أكبر في الأيام المقبلة
 
<span>الاندباندنت – لندن </span>
براون يتهم صحفتين أخررين لموردوخ بتعقبه
وننهي هذه الجولة بفضيحة امبراطورية موردوخ التي تفاقمت هي الأخرى الفضيحة بدأت تتكشف عن مدى نفوذ صحف موردوخ في السياسة البريطانية الاندباندنت تتحدث عن تعرض رئيس الوزراء البريطاني السابق غوردن براون للتجسس على هاتفه وعلى حسابه المصرفي وحتى على الملف الصحي لابنه المريض
 
<span>النيويورك تايمز – نيويورك </span>
التابلويد يتجسس على الشرطة
 بالإضافة إلى حديث النيورك تايمز على تجسس صحفيي موردوخ على عناصر من شرطة التحقيق في سكوتلانديارد التي تحقق في قضية التجسس منذ العام 2006
 
<span>الغاردين – لندن </span>
شارل وكاميلا تعرضا للقرصنة هاتفيا
وهاهي الغاردين تكشف بدورها تعرض أفراد من العائلة البريطانية الحاكمة للتجسس من بينهم ولي العرش تشارلز وزوجته كاميلا. ووسط كل هذا تساءلت الفاينانشيل تايمز في المانشيت إن كان موردوخ سينقذ صفقة باقة  بي سكاي بي التلفزيونية الخاصة.. ؟
 
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.