تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قراءة في الدوريات

في المجلات هذا الأسبوع من 18 إلى 24 يوليو/تموز 2011، ملفات مختلفة، لكن فضيحة التنصت في بريطانيا حظيت بالاهتمام الأكبر.

إعلان

ذي إيكونوميست
آخر إمبراطورات الإعلام
 ص 7
مجلة ذي إيكونوميست خصصت ملف الغلاف لفضيحة التنصت في بريطانيا التي هزت عرش روبرت موردوخ على حد تعبير المجلة البريطانية.... ذي إيكونوميست تقول : كان من الصعب أن نتخيل أن يقع هذا لرجل كان يتحكم في خيوط لعبة الإعلام والسياسة.. رجل كان آخر إمبراطورات الإعلام بما تعنيه الكلمة من معنى.. بعد اندثار إمبراطوريات آل روديرميرس في لندن وتشاندلرز في لوس أنجلس..بسبب تشديد القوانين لكسر هيمنة هذه الأسر على الإعلام والسياسة وخاصة بسبب التطور التكنولوجي. ذي ايكونوميست تقول إن موردوخ ليس آخر رجل أعمال في نافذ في مجال الإعلام، لكنه آخر إمبراطور إعلام، وحان الوقت حسب المجلة ليسدي خدمة لشركائه وأسرته، ويقر بهذه الحقيقة.
 
نيوزويك
الخطر الأحمر
ص 24 – 28
مجلة نيوزويك خصصت بدورها ملف الغلاف بفضيحة التنصت .ملف اختارت له كعنوان: الخطر الأحمر على روبرت.. وهذا الخطر الأحمر برأي المجلة الأمريكية هو ريبيكا بروكس.. نسبة الى لون شعر المديرة السابقة لمؤسسة " نيوز انترناشيونال" الفرع البريطاني لامبراطورية روبرت موردوخ الاعلامية. نيوزويك.. تسرد مسار بروكس التي بدأت كموظفة ادارية قبل ان تتسلق الدرج لتصبح في المنصب الذي استقالت منه قبل ايام. المجلة الامريكية.. تكتب إن بروكس كانت مهووسة بالسبق الصحافي وكان شعارها المفضل.. الغاية تبرر الوسيلة.. كما تقول نيوزويك.. التي تنقل عن رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير..انها في العام الفين وستة... ورغم علاقة الصداقة معه اتصلت لتخبره عن نشر خبر عن إصابة مولوده الجديد بنوع من أنواع الشلل. الناس يخشون المرأة على حد تعبير الممثل هيوج غرانت الذي كان احد ضحايا عملية التنصت. إنها ..كما يقول.. كانت تحكم بريطانيا من الكواليس.
 
تايم
الدولة الحمراء
ص 24 – 29 25
وفي مجلة تايم.. اهتمام بالدولة الحمراء: الصين بالطبع.  المجلة الأمريكية خصصت ملفا لرصد مظاهر الحنين في بكين إلى حقبة الزعيم ماو تسي تونغ. تايم تقول إن الصين اكتست في هذا الصيف باللون الأحمر.. لون الشيوعية... والسبب احتفال الحزب الشيوعي الصيني الحاكم بالذكرى التسعين لتاسيسه.. احتفالات شملت تغيير أسماء بعض المدارس لتحمل اسماء ثورية كجنود الجيش الاحمر... وعرض افلام في كل القاعات السينمائية تمجد حقبة مؤسس الجمهورية الشعبية الصينية.. المجلة الامريكية.. تقول إن هذا الحنين لا يفسره الاحتفال بذكرى الحزب فقط.. وإنما حاجة بكين اليوم الى رص الصف بسبب الازمات التي باتت تهددها كالاحتجاجات العمالية والفساد وتلاشي روح المبادرة..فالاجداد بحاجة لتذكير الأحفاد..تكتب مجلة تايم بان ثمن ازدهارهم اليوم هو تضحيات جنود الجيش الأحمر.
 
لوبوان
الأقباط يرفعون الرأس
ص 32 – 35
في مجلة لوبوان الفرنسية، نقرا ملفا عن وضع الأقباط بعد ثورة الخامس والعشرين من يناير في مصر.. المجلة تقول إن معظم هؤلاء المسيحيين المصريين كان يفضل بقاء الرئيس السابق حسني مبارك.. باعتباره حاجزا يحمي أبناء الطائفة ..وذلك ما كان يكرره البابا شنودة الثالث طيلة ثلاثة عقود... تكتب لوبوان ..وهي تذكر بان بطريرك الكرازة المرقسية.. هدد كل رجال الكنيسة بعدم المشاركة في احتجاجات ربما خوفا من مصير مجهول بعد مبارك.. المجلة الفرنسية تنقل في المقابل عن نائبة قبطية سابقة منى مكرم عبيد.. أن الثورة مكنت الأقباط من تجاوز مرحلة إثبات الذات كأقباط الى مرحلة إثبات الذات كمواطنين مصريين.. وتلك سابقة في تاريخيهم.. حسب ما نقرا في المجلة الفرنسية.
 
لكسبرس
أسرار آن مانسوري
ص 56 – 58
في المجلات الفرنسية الاهتمام مازال مركزا على قضية..دومنيك ستروس-كان. مجلة لكسبرس سلطت الضوء هذا الأسبوع على سيدة ثالثة خرجت عن صمتها لتعزز الاتهامات الموجهة ضد المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي. هذه السيدة تدعى آن مانسوري وهي والدة الصحافية الفرنسية تريتسان بانون التي رفعت دعوى ضد ستروس-كان بتهمة محاولة الاعتداء عليها جنسيا في العام الفين وثلاثة. تحت عنوان آسرار آن مانسوري. مجلة لكسبرس تعود إلى اعتراف هذه القيادية في الحزب الاشتراكي .. خلال استماع الشرطة الفرنسية لأقوالها  بأنها ارتبطت بعلاقة وصفتها بالعنيفة مع ستروس-كان في العام الفين سر نقرا في لكسبرس، أن آن مانسوري ارادت ان من خلاله ان تنزع القناع عن الصورة التي يرسمها انصار دومينيك ستروس-كان له، أي.. زير نساء لكنه وديع.
 
لونوفيل أوبسيرفاتور
الجنس والسلطة والفضائح
ص 30 – 41
قضية دومينيك ستروس-كان ألهمت مجلة لونوفيل اوبسيرفاتور ملفا خاصا عن الفضائح الجنسية لرجال السياسة عبر العصور. من القائد الروماني جول سيزار الى دومينيك ستروس-كان، فضائح كثيرة هزت عالم السياسة تروي بعضها المجلة الفرنسية. ومن أكثرها إثارة مغامرات أحبار الفاتيكان في القرن العاشر والسهرات الماجنة للملك لويس الخامس عشر في فرنسا والعلاجات الجنسية القاتلة للرئيس الفرنسي فليكس فور.. وفضائح "دون جوانات" آل كينيدي. مجلة لونوفيل اوبسيرفاتور تنقل عن الأطباء النفسانيين أن رجال السياسة وان نجحوا في الحكم الا ان اكثرهم يخفق في التحكم في نفسه.. وتذكر بمقولة وزير الخارجية الامريكي السابق.. هنري كيسينجر.. " إن السلطة هي أفضل منشط جنسي على الاطلاق" حسب ما نقرا في مجلة لونوفيل أوبسيرفاتور.
 
لوبوان
المافيا في فرنسا
ص 38 – 50
ونختم مع مجلة لوبوان التي خصصت غلافها لشبكات المافيا في فرنسا.. المجلة تقول إن فرنسا.. التي كانت لا تعرف المافيا سوى من خلال الأفلام السينمائية.. باتت في السنوات الاخيرة من اكثر الدول اثارة لهذه الشبكات.. ورغم الضغوط الإدارية التي نجحت في دفع بعض زعماء المافيا الى الرحيل.. الا أن خمس شبكات تسيطر على عالم الجريمة المنظمة في فرنسا.. المافيا الايطالية المتخصصة في النهب وتدوير النفايات والمافيا النيجيرية التي تنشط في الدعارة ومافيا البلقان التي تشتهر بقرصنة البطاقات المصرفية......ومافيا دول البلطيق المتخصصة في تزوير الاوراق المالية ثم مافيا "فوري إيف زاكون" التي يتحدر عناصرها من دول الاتحاد السوفياتي.. سابقا.. ويبرعون في السرقة والنهب.. لوبوان تشير ايضا الى صعود نجم مافيا الصين واختصاصها قرصنة الأقراص المدمجة.
 
                 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.