تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تونس

حملة اعتقالات واسعة طالت مغني راب ومدونين

صعد النظام التونسي من حدة الحرب الالكترونية التي يشنها على مساندين للحركة الاحتجاجية. وقام الخميس بحملة مداهمات واعتقالات طالت فنان الراب التونسي حمادة بن عمر ومدونين اثنين هما حمدي كالوتشا وسليم عمامو.

إعلان

باريس محرجة إزاء الاضطرابات في تونس والجزائر

"التوتر ينتقل من الشارع إلى ساحة الأنترنت و"فيس بوك

صعد النظام التونسي من حدة الحرب الالكترونية التي يشنها منذ أواخر العام الماضي على مساندين للحركة الاحتجاجية في تونس. وعمد الخميس إلى القيام بحملة مداهمات واعتقالات واسعة في ثلاث مدن تونسية طالت فنان الراب التونسي حمادة بن عمر الذي يكنى بالجنرال ومدونين تونسيين ناشطين : حمدي كالوتشا وسليم عمامو عرفا بإشرافهما على مدونات وصفحات على الفايس بوك .

 اعتقال هؤلاء الأشخاص يأتي في إطار تشديد سياسة التعامل مع وسائل الإعلام وتضييق الخناق على الانترنت في تونس التي أصبحت تقلق بجدية النظام وتفضح الممارسات القمعية التي يتعرض لها التوانسة منذ واقعة محمد البوعزيزي. ويرى الملاحظون أن هذه الإجراءات الخطيرة التي تطال المجالات الفنية والثقافية والمعلوماتية في تونس تحمل بصمات وزير الاتصال الجديد سمير العبيدي.

 فقد داهمت أمس قوة من أمن الدولة منزل فنان الراب التونسي حمادة بن عمر عند الساعة الخامسة والنصف صباحا واقتادته إلى مكان مجهول بحسب ما صرح به شقيقه حمدي بن عمر لوكالة الأنباء الفرنسية.والذي أضاف بأن رجال الشرطة أخبروا عائلة الفنان أن الجنرال يعرف جيدا سبب اعتقاله.

 وعرف الجنرال بأدائه لجملة من أغاني الراب المنتقدة لتدهور الأوضاع الاجتماعية واستفحال الفساد في تونس ولقيت خاصة أغنيته " ريس البلاد شعبك مات" نجاحا كبيرا على الانترنت ومواقع ديلي موشون ويوتيوب وتمت مشاهدتها أكثر من 150 ألف مرة . وقد توقع الجنرال أن يتم اعتقاله من قبل السلطات بسبب هذه الأغنية..

الاعتقال طال أيضا المدونان سليم عمامو وحمدي كالوتشا الذين عرفا منذ شهر مايو/ آذار 2010 الماضي بإشرافهما على حملة على الأنترنت وفايس بوك سموها " سيب عمار 404" تطالب بإنهاء القمع الالكتروني في تونس وإغلاق سلطات الإشراف على مواقع الانترنت المحلية والعالمية التي تتعرض لنظام زين العابدين بن علي. كما خططوا للقيام بوقفة احتجاجية أمام وزارة الإعلام التونسية للتنديد بهذه الممارسات المضيقة للحرية الإعلامية في تونس. إلا أن السلطات منعت هذه المظاهرة وأخمدتها في المهد.

 و كان سليم عمامو أرسل أمس الخميس عبر موقعه الخاص على تويتر رسالة مفادها أنه سيعتقل قريبا جدا كما أخبر خطيبته من خلال رسالة نصية قصيرة بقرب موعد اعتقاله ، دقائق قبل أن تلقي قوات الأمن القبض عليه .

ويقول سامي بن غربية وهو أحد أصدقاء سليم " إن المدون التونسي سليم لا يختبئ وراء اسم مستعار بل يكشف عن شخصيته للعامة وهو ما يعرضه للاعتقال كما حدث العام الماضي.

كما اعتقلت مجموعة من رجال الشرطة في زى مدني المدون حمدي كالوتشا عند الساعة السادسة صباحا في مقر إقامته ، وتمت مصادرة حاسوبه الشخصي .وأخبروا زوجته بأنهم سيستجوبونه لمدة قصيرة في مركز أمن قريب من مسكنه على أن يعود إلى منزله في غضون ساعات ، الا أن ذلك لم يحدث.. 

ولم تعلق السلطات التونسية رسميا على أخبار هذه الاعتقالات التي انتشرت على صفحات الفايس بوك والصفحات الشخصية للأعضاء طيلة يوم أمس ، ونشر العديد على صفحاتهم الخاصة أغنية " ريس البلاد" في خطوة تهدف لمؤازرة الفنان المعتقل وغيره ممن اعتقلوا " لنشاطهم الالكتروني" ...كما غيروا صورهم الشخصية ووضعوا محلها صورة فنان الراب حمادة بن عمر .

 وأفادت بعض المواقع الالكترونية بأن هذه الحملات الأمنية الجديدة تأتي أيضا في إطار تحقيق السلطات في قرصنة بعض المواقع الالكترونية الحساسة منذ الأحد من قبل مجموعة أنونيمس العالمية والتي عطلت عمل المواقع التونسية في رد على قمع السلطات التونسية لحرية التعبير. ومن بين المواقع التي استهدفتها مجموعة أنونيمس ، موقع رئاسة الحكومة و موقع البنك الإسلامي التونسي الذي تعود ملكيته لصخر الماطري ، صهر الرئيس زين العابدين بن علي.

 

 

 

 

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.