تخطي إلى المحتوى الرئيسي
السودان

طوابير طويلة وإقبال كبير في ثاني يوم من الاستفتاء في الجنوب

نص : أ ف ب
3 دقائق

تشهد صناديق الاقتراع في جنوب السودان اليوم الاثنين إقبالا كبيرا مماثلا لما عرفته يوم أمس الذي كان أول يوم من الاستفتاء حول مستقبل الجنوب. فقد اصطفت طوابير طويلة من الناخبين الراغبين في التصويت قبل فتح مراكز الاقتراع عند الساعة الثامنة صباحا.

إعلان

يوميات مبعوث فرانس 24 الخاص إلى جنوب السودان

اطلعوا على الملف الخاص حول السودان على موقع فرانس 24

تشكلت طوابير طويلة من الناخبين مجددا الاثنين امام مراكز الاقتراع في جوبا عاصمة الجنوب السوداني في اليوم الثاني من الاستفتاء الخاص بمستقبل هذه المنطقة من السودان المرشحة للانفصال.

وافاد مراسل فرانس برس ان الناخبين اصطفوا في طوابير امام مراكز الاقتراع في جامعة جوبا، حتى ان بعضهم وصل ليلا للتأكد من انه سيكون بين اوائل المقترعين عند فتح مراكز الاقتراع الساعة الثامنة (الخامسة تغ).

وقال جيمس خور شول (28 عاما) لفرانس برس "وصلت الى هنا في الساعة الثانية فجرا. بالامس حضرت القداس واردت الاقتراع الا ان طوابير الناخبين كانت طويلة جدا ففضلت العودة صباح اليوم".

وكانت مراكز الاقتراع مددت الاحد لما بعد الساعة 17,00 فترة المشاركة بسبب كثافة المقترعين.

ومن المقرر ان تتواصل عمليات الاقتراع في هذا الاستفتاء لمدة اسبوع حتى الخامس عشر من الشهر الحالي بسبب صعوبة المسالك في جنوب السودان. اما النتيجة فقد لا تظهر قبل نهاية الشهر.

ويبلغ عدد المسجلين للمشاركة في الاستفتاء ثلاثة ملايين و930 الفا في السودان والشتات بينهم ثلاثة ملايين و754 الفا في الجنوب السوداني.

ولا بد من مشاركة 60% على الاقل من المسجلين في الاستفتاء لكي تعتمد نتيجته.

والخيار في هذا الاستفتاء هو بين الاقتراع للانفصال او للبقاء داخل سودان واحد.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.