تخطي إلى المحتوى الرئيسي
موريتانيا

مواطن موريتاني يحرق نفسه أمام القصر الرئاسي احتجاجا على النظام

2 دقائق

أشعل رجل موريتاني النار في نفسه بالقرب من المقر الرئاسي في نواكشوط تعبيرا عن "استيائه" من النظام، في حادث بدأ يتكرر في عدد من الدول العربية بعد حادثة الشاب التونسي محمد البوعزيزي الذي أحرق نفسه وأطلق موجة الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بالنظام في بلاده.

إعلان

قال مسؤولون بالشرطة في موريتانيا إن مواطنا أشعل النار في نفسه أمام القصر الرئاسي في البلاد اليوم
الاثنين في تكرار لما قام به تونسي.

وذكرت مصادر بالشرطة لرويترز طلبت عدم نشر أسمائها إذ أنها غير مصرح لها بالادلاء بتصريحات رسمية إن الرجل الذي قيل إنه رجل أعمال يبلغ من العمر 40 عاما ومن أسرة ثرية كان يحتج على ما زعم انه سوء معاملة الحكومة لعشيرته.

وقال شهود إنه سكب على نفسه البنزين بينما كان داخل سيارته الموصدة وأحرق نفسه قبل أن تهشم قوات أمن وبعض المارة نوافذ السيارة لإخراجه. ونقل إلى المستشفى.

وكان التونسي محمد بوعزيزي (26 عاما) سكب على نفسه البنزين وأشعل النار في نفسه احتجاجا على مصادرة العربة التي كان يبيع عليها الخضر والفاكهة ولفظ أنفاسه متأثرا بحروقه بعد أسابيع وهي الواقعة التي أشعلت احتجاجات في تونس أسفرت عن الإطاحة بالرئيس زين العابدين بن علي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.