تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل

إيهود بارك يترك "حزب العمل" ويشكل حزبا جديدا

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك في خطوة مفاجئة استقالته من رئاسة "حزب العمل" وتشكيله حزبا جديدا مع أربعة نواب، بحسب ما أوردته وسائل الإعلام الإسرائيلية.

إعلان

قال مسؤول برلماني اليوم الإثنين إن وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك سيترك حزب العمل الذي يرأسه والمشارك في الحكومة الائتلافية الإسرائيلية لتشكيل حزب جديد.

وذكر المسؤول أن باراك أعلن قراره في رسالة إلى البرلمان.

ولم يتضح على الفور تأثير الاجراء المفاجيء الذي اتخذه باراك على الحكومة

وسيعلن باراك خلال مؤتمر صحافي قراره الانسحاب من حزب العمل مع نائب وزير الدفاع ماتان فيلناي ووزير الزراعة شالوم سيمهوم بالاضافة الى النائبتين عينات ولف واوريت نوكيد.

واوضحت الاذاعة الاسرائيلية ان الحزب الجديد سيطلق عليه اسم "ها هتزمؤوت" (اي الاستقلال بالعبرية).

ويتمثل حزب العمل ب13 نائبا من اصل 120 في الكنيست. ولم يعلن الوزراء والنواب الاخرون من حزب العمل بعد ما اذا كانوا يريدون البقاء ضمن الغالبية الحاكمة برئاسة بنيامين نتانياهو.
.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.