تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بدء محاكمة ثلاثة أمريكيين بتهمة الدخول غير المشروع والتجسس

بدأت محاكمة الأمريكيين الثلاثة المتهمين بالتجسس في إيران الأحد بتهمة دخول البلاد بشكل غير قانوني. وأفادت مصادر مقربة من محامي المتهمين الثلاثة أن المحاكمة التي تجري في جلسة مغلقة منعت من حضورها السفيرة السويسرية التي تمثل المصالح الأمريكية في طهران.

إعلان

بدأت في ايران الاحد محاكمة ثلاثة اميركيين بتهمة التجسس بعد اكثر من 18 شهر على اعتقالهم على الحدود مع كردستان العراق.

وتاتي محاكمة كل من سارة شورد وشين باور وجوش فاتال في الوقت الذي يزداد الخطاب المعادي للولايات المتحدة في ايران وسط احتفالاتها بقيام الثورة الاسلامية عام 1979.

وذكرت مصادر مقربة من محامي المتهمين الثلاثة ان المحاكمة التي تجري في جلسة مغلقة قد بدأت.

وذكرت مصادر مقربة من المحاكمة ان السفيرة السويسرية لفيا لو اغوستي التي تمثل سفارتها المصالح الاميركية في طهران، منعت من حضور المحاكمة.

ورفضت ايران مناشدات الولايات المتحدة الافراج عن الشابين باور وفاتال بعد ان سمحت لشرود بالعودة الى وطنها بكفالة 500 الف دولار في ايلول/سبتمبر الماضي بعد عام من احتجازها.

ومن المرجح ان تجري محاكمتها غيابيا.

وتتهم ايران الثلاثة ب"التجسس والدخول غير المشروع الى البلاد"، رغم تاكيداتهم بانهم اجتازوا الحدود الايرانية خطأ بعد ان تاهوا في منطقة لم يكن رسم حدودها واضحا.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن