تونس

استقالة وزير الخارجية أحمد ونيس بعد اندلاع جدل بشأن مدحه ميشال أليو ماري

نص : أ ف ب
|
2 دقائق

أعلنت وكالة تونس أفريقيا للأنباء الأحد أن وزير الخارجية أحمد ونيس استقال من منصبه بعد أسبوع من اندلاع أزمة بسبب مدحه لوزيرة الخارجية الفرنسية ميشال أليو ماري، التي اتهمها خصومها في فرنسا بأنها كانت على صلة وثيقة بنظام الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي.

إعلان

قالت وكالة تونس افريقيا للأنباء اليوم الاحد ان وزير الخارجية التونسي احمد ونيس استقال من منصبه بعد أسبوع من اندلاع ازمة بسبب مدحه لوزيرة الخارجية الفرنسية.

it
الآلاف يتجمعون لإزالة شعار الحزب الذي حكم البلاد لعقود 2011/02/11

ومن المرجح أن تسبب الاستقالة مشكلة جديدة للحكومة الائتلافية التي استقال او أقيل العديد من وزارئها منذ ان سعت لملء الفراغ الذي تركته الاطاحة بالرئيس السابق زين العابدين بن علي.

وشعر كثير من التونسيين بالغضب عندما قال ونيس انه كان يحلم دوما بلقاء وزيرة الخارجية الفرنسية ميشيل اليو ماري التي اتهمها خصومها في فرنسا بأنها كانت على صلة وثيقة بحكومة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي.

وشغل ونيس المنصب لاقل من ثلاثة اسابيع. واستندت الوكالة لبيان وزارة الخارجية الذي أعلن استقالة الوزير دون ذكر السبب او من سيخلفه.

وبدأ مئات من العاملين في وزارة الخارجية التونسية اضرابا عن العمل الاسبوع الماضي بسبب إشادة الوزير باليو ماري وأشاروا إلى أن ذلك ينم عن قلة احترام للثورة التونسية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم