تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الشرطة تفرق اعتصاما ضد النظام بالقوة في بنغازي وأنباء عن اشتباكات بين مؤيدين ومناهضين للقذافي

فرقت الشرطة الليبية اعتصاما في مدينة بنغازي أخذ طابع المظاهرة ضد النظام، ردد خلاله المحتجون هتافات من بينها "الشعب يريد إسقاط الفساد". وتجمع مئات المؤيدين لمعمر القذافي في مظاهرات مضادة في عدد من المدن الليبية بحسب مشاهد بثها التلفزيون الليبي. وتحدثت الأخبار عن وقوع اشتباكات بين المتظاهرين والمؤيدين للقذافي.

إعلان

فرقت الشرطة الليبية ليل الثلاثاء الاربعاء اعتصاما ضد السلطة في بنغازي (شرق) فيما تظاهر مئات من انصار الزعيم الليبي معمر القذافي بعيد ذلك في عدة مدن في البلاد كما افادت مصادر متطابقة.

وتجمع افراد من عائلات السجناء الذين قتلوا عام 1996 في اشتباك في سجن بوسليم في طرابلس امام مركز الشرطة في بنغازي للمطالبة بالافراج عن منسق شؤونهم المحامي فتحي تربل كما ذكرت صحيفة "المنارة" على الانترنت.

وذكر موقع صحيفة "القوراينة" المقربة من سيف الاسلام نجل العقيد القذافي ان تربل الذي لم تعرف اسباب اعتقاله، افرج عنه بضغط من العائلات.

لكن الحشود لم تغادر المكان وانضم اشخاص اخرون الى التظاهرة ما دفع بقوات الامن الى تفريقهم بالقوة كما ذكر موقع "ليبيا اليوم".

وردد المتظاهرون هتافات مناهضة للنظام مثل "بنغازي استيقظي، انه اليوم الذي تنتظرينه" و"دم الشهداء لم يذهب هدرا" او "الشعب يريد اسقاط الفساد" كما ذكرت وسائل الاعلام تلك.

وبعيد ذلك تظاهر مئات المؤيدين للنظام في بنغازي، ثاني مدينة في البلاد، على بعد الف كلم شرق طرابلس وكذلك في سرت (شرق) وسبها (جنوب) وطرابس بحسب المشاهد التي بثها تلفزيون الدولة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.