تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

ريبورتاج

نيبال.. شبح الزلزال يخيم على كاتماندو بعد ثلاث سنوات من هزة قاتلة

للمزيد

ضيف الاقتصاد

ما أثر العقوبات الأمريكية على الاقتصاد الإيراني وعلى القطاع النفطي؟

للمزيد

ريبورتاج

النساء الهنديات يبتعدن عن العمل

للمزيد

هوا مصر

بعد عامين على تحرير سعر الصرف.. هل خرج الاقتصاد المصري من أزمته؟

للمزيد

ريبورتاج

الخشخاش الأحمر.. كيف يتذكر البريطانيون ضحايا الحرب العالمية الأولى؟

للمزيد

النقاش

التعديل الوزاري في تونس.. ما مستقبل الصراع بين رأسي السلطة؟

للمزيد

ضيف اليوم

غزة.. إطلاق أكبر عدد من الصواريخ على إسرائيل منذ حرب 2014 بعد توغل فاشل

للمزيد

تكنو

فرقة غنائية لا وجود لها.. تحطم أرقام مشاهدة قياسية

للمزيد

قراءة في صحف الخليج

قطر تستحدث "إطار أمن إلكتروني شامل" لكأس العالم 2022

للمزيد

أفريقيا

مسؤول ليبي يؤكد مقتل الإمام موسى الصدر خلال زيارته لليبيا عام 1978

نص أ ف ب

آخر تحديث : 23/02/2011

أكد الرائد عبد المنعم الهوني، شريك العقيد القذافي بثورة الفاتح من أيلول/سبتمبر أن الإمام موسى الصدر "قتل خلال زيارته الشهيرة إلى ليبيا" وأنه دفن في منطقة سبها في جنوب البلاد. ويحّمل الشيعة في لبنان معمر القذافي والنظام الليبي مسؤولية اختفاء الصدر الذي شوهد لآخر مرة في ليبيا في 31 آب/أغسطس 1978.

اكد عضو مجلس قيادة الثورة الليبية السابق الرائد عبد المنعم الهوني في مقابلة مع صحيفة "الحياة" تنشر غدا الاربعاء، ان الامام موسى الصدر "قتل خلال زيارته الشهيرة الى ليبيا" العام 1978 ودفن فيها.

وقال الهوني، شريك العقيد معمر القذافي في حركة "الفاتح من سبتمبر 1969، بحسب مقتطفات من المقابلة حصلت عليها وكالة فرانس برس من الصحيفة، ان "الامام موسى الصدر قتل خلال زيارته الشهيرة الى ليبيا ودفن في منطقة سبها في جنوب البلاد".

واضاف ان "المقدم الطيار نجم الدين اليازجي كان يتولى قيادة طائرة القذافي الخاصة، وقد كلف بنقل جثة الامام الصدر لدفنها في منطقة سبها. وبعد فترة وجيزة من تنفيذه المهمة، تعرض اليازجي بدوره للتصفية على ايدي الاجهزة الليبية لمنع تسرب قصة مقتل الصدر"، على حد قول الهوني.

وشغل الهوني مناصب عدة في السابق بينها وزارة الداخلية ووزارة الخارجية ومديرية المخابرات الليبية، الا انه انتقل الى المعارضة بعد بضع سنوات من تسلم القذافي السلطة احتجاجا على سياسات الثورة.

لكن الهوني عاد الى ليبيا وتصالح مع القذافي وكان يشغل منصب مندوب ليبيا لدى الجامعة العربية الذي استقال منه يوم الجمعة "احتجاجا على عمليات القمع والعنف ضد المتظاهرين"، معلنا في تصريح صحافي في القاهرة انضمامه "الى صفوف الثورة".

وتحمل الطائفة الشيعية في لبنان النظام الليبي بزعامة القذافي مسؤولية اختفاء الصدر الذي شوهد في ليبيا للمرة الاخيرة في 31 اب/اغسطس 1978 بعد ان كان وصلها بدعوة رسمية في 25 اب/اغسطس مع رفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين، الامر الذي تنفيه ليبيا.

وفي آب/اغسطس 2008، وجه القضاء اللبناني اتهاما الى الزعيم الليبي بالتحريض على "خطف" الصدر بما يؤدي الى "الحث على الاقتتال الطائفي"، وهي تهمة تصل عقوبتها الى الاعدام.

وستنشر "الحياة" المقابلة على حلقات اعتبارا من غد الاربعاء.

 

نشرت في : 23/02/2011

  • البحرين

    اتهام معارضين شيعة بالتآمر لـ "تغيير نظام الحكم بوسائل غير مشروعة"

    للمزيد

  • لبنان

    بيروت تستعد لتشييع المرجع الشيعي السيد محمد حسين فضل الله

    للمزيد

تعليق