تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

مصر: ديمقراطية قيد البناء

نسائم الحرية هبت على مصر وثورة النيل أطاحت بحكم مبارك، لكن المستقبل لا يزال غامضا. الجيش الذي وعد بالشروع في الإصلاح وإعادة السلطة للمدنيين قد يُخلِفُ الوعدَ نظرا لارتباطه الوثيق بالنظام، والإخوان المسلمون الذين سمح لهم بإنشاء حزبهم يبدو أن تأثيرهم في تصاعد، أما جيل "فيس بوك" فهو مصمم على الدفاع عن مكتسبات ثورته. مراسلونا يلقون الضوء على مايجري هناك..

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن