تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مصر - استفتاء التعديلات الدستورية

نتائج أولية تشير إلى موافقة أغلبية المصريين على التعديلات الدستورية

1 دَقيقةً

أعلن مصدر قضائي اليوم الأحد أن المؤشرات الأولية للاستفتاء الذي أجري السبت أظهرت موافقة أغلبية المصريين على التعديلات الدستورية. وإذا تأكدت نتيجة الاستفتاء فمن الممكن إجراء انتخابات برلمانية بحلول أيلول/سبتمبر المقبل.

إعلان

قال مصدر قضائي اليوم الاحد ان المؤشرات الاولية اظهرت موافقة غالبية المصريين الذين شاركوا امس في استفتاء على تعديلات دستورية تسمح للجيش الذي يتولى امور البلاد حاليا بالتحرك سريعا لاجراء انتخابات.

واذا تأكدت نتيجة الاستفتاء فمن الممكن اجراء انتخابات برلمانية بحلول سبتمبر ايلول.

وقال مصدر قضائي لرويترز "المؤشر الاولي للنتيجة قبل ساعات من الاعلان الرسمي هو أن الاقبال على التصويت يقترب من 60 في المئة وان 70 في المئة وافقوا وبلغت الاصوات الباطلة اربعة في المئة وصوت 26 في المئة الرفض."

ودعت جماعة الاخوان المسلمين وبقايا الحزب الحاكم الذي كان يتزعمه الرئيس السابق حسني مبارك الى الموافقة على التعديلات وقال محللون ان الجانبين سيحققان اكبر استفادة من اجراء انتخابات برلمانية مبكرا. وحث الاصلاحيون على رفض التعديلات قائلين انهم يريدون دستورا جديدا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.