تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الحياة اليومية للاجئين في مخيم القوات الأممية والفرنسية في أبيدجان

منذ بدء المعارك في عاصمة ساحل العاج الاقتصادية أبيدجان توافد إلى مركز قيادة القوات الأممية والفرنسية نحو 4900 فرنسي، فكيف يعيش هؤلاء وكيف تنظم حياتهم اليومية في المخيم؟

إعلان

القوات الفرنسية والأممية تستعرض قوتها في أبيدجان  

يقيم حتى اليوم نحو 1900 فرنسي فروا من المعارك التي دارت في الأيام القليلة الماضية بين قوات الرئيس الحسن واتارا ومنافسه المعتقل الرئيس السابق لوران غباغبو في أبيدجان. ولكن منذ 31 مارس/ آذار الماضي مر على المخيم الذي أقامته قوات الأمم المتحدة وفرنسا لاستقبال الفارين من العنف حوالي 4900 شخص. اليوم وبعد اعتقال غباغبو يتخوف بعض اللاجئين من الاضطرار إلى البقاء فترة إضافية في هذا المركز قبل أن يتم إجلائهم إلى أماكن أخرى. فكيف تنظم الحياة اليومية في المخيم؟

الحياة اليومية للاجئين في مخيم القوات الأممية والفرنسية في أبيدجان - صور مبعوث فرانس 24
{{ scope.counterText }}
{{ scope.legend }}© {{ scope.credits }}
{{ scope.counterText }}

{{ scope.legend }}

© {{ scope.credits }}

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.