تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إقامة حفل تسليم جائزة "ألبير لوندر" للعام 2011 في المسرح البلدي بتونس

فاز الصحافي في الوكالة الفرنسية للأنباء إيمانويل دوبارك والمخرج دافيد أندريه السبت بجائزة "ألبير لوندر" عن فئتي الصحافة المكتوبة والإعلام السمعي البصري للعام 2011 خلال حفل أقيم في المسرح البلدي وسط العاصمة تونس كرمز جديد للحرية.

إعلان

فاز الصحافي في وكالة فرانس برس ايمانويل دوبارك والمخرج دافيد اندريه السبت بجائزة "البير لوندر" عن فئتي الصحافة المكتوبة والاعلام السمعي البصري للعام 2011 خلال حفل اقيم في المسرح البلدي وسط العاصمة تونس.

واختارت لجنة التحكيم التي ضمت 23 عضوا دوبارك (37 عاما) من بين خمسين مرشحا لاجرائه العديد من التحقيقات المميزة في باكستان وافغانستان.

وانضم دوبارك الى اسرة فرانس برس العام 1999 بعد دراسته التاريخ والصحافة، وكان مراسلا للوكالة في افغانستان العام 2005 ثم في ساحل العاج والعراق قبل ان يقيم في باكستان العام 2010.

وتصف تحقيقاته شبكات طالبان التي تسللت اليوم الى غالبية انحاء افغانستان ومناطق بكاملها في باكستان.

وقال دوبارك "ارغب في اهداء هذه الجائزة الى الزميلين هيرفيه جيسكيير وستيفان تابونييه الصحافيين الفرنسيين الرهينتين في افغانستان منذ 501 يوم ومن دون ان انسى بالطبع زملائي في فرانس برس وخصوصا صحافيي الوكالة من افغان وباكستانيين".

وعبر ايمانويل هوغ رئيس مجلس الادارة المدير العام لفرانس برس عن سعادته بهذه الجائزة وقال "تاتي جائزة البير لوندر التي تكرس العمل اللافت لايمانويل دوبارك في وقت اتخذت الاحداث الدولية منذ ستة اشهر طابعا استثنائيا".

وكوفىء دافيد اندريه المخرج المستقل من بين 35 مرشحا في فئة الاعلام السمعي البصري عن فيلمه الذي بثته قناة فرانس 2 "الم لا ينتهي، قصة محكوم بالاعدام".

واوضحت انيك كوجان رئيسة جمعية "البير لوندر" التي رات النور قبل 78 عاما ان "منح الجائزة يستند الى مقاييس عديدة من بينها الاستقلال وحب المهنة والحرية والجودة الفنية".

واختارت الجمعية تسليم جوائزها هذا العام في تونس لان "الشعوب العربية متعطشة للحرية وتناضل اليوم لانتزاعها وصحافيو جائزة البير لوندر يريدون ان يمدوا لهم اليد وان يشجعوا زملاءهم التونسيين للحصول على هذا الحق الاساسي".

وتمنح هذه الجائزة سنويا لافضل تحقيق في الصحافة المكتوبة قبل ان يتم استحداث جائزة ثانية لفئة الاعلام السمعي البصري بمبادرة من الصحافية هنري دو توران المتخصصة في كتابة سيناريوات المسلسلات التاريخية لقنوات التلفزة الفرنسية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.