تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

القضاء الأمريكي يتهم رسميا دومينيك ستروس-كان بالاعتداء الجنسي

نص : أ ف ب
4 دَقيقةً

وجه القضاء الأمريكي إلى مدير عام صندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان رسميا تهم "الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب" بعد ساعات من توقيفه في نيويورك على متن طائرة تابعة للخطوط الجوية الفرنسية كانت تستعد للإقلاع إلى باريس.

إعلان

وجه القضاء الاميركي الاحد رسميا تهمة "الاعتداء الجنسي ومحاولة الاغتصاب" الى المدير العام لصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس-كان، وذلك بعد ساعات من توقيفه في مطار نيويورك.

وقال ريان سيسا المتحدث باسم شرطة هارلم (شمال مانهاتن) للصحافيين ان ستروس-كان "وجهت اليه تهم الاعتداء الجنسي واحتجاز حرية شخص ومحاولة الاغتصاب، لشابة في ال32 من العمر داخل غرفة في فندق في نيويورك".

ودومينيك ستروس-كان (62 عاما) المرشح الابرز للفوز بترشيح الحزب الاشتراكي الفرنسي الى الانتخابات الرئاسية في 2012، لا يزال محتجزا في مفوضية الشرطة في هارلم التي اقتيد اليها بعد ظهر السبت بعدما انزله المحققون من طائرة في مطار نيويورك كانت على وشك الاقلاع الى اوروبا، بحسب المصدر نفسه.

ومن المقرر ان يمثل ستروس-كان امام النيابة العامة في وقت لاحق من اليوم الاحد وفي الانتظار سيظل في نظارة المفوضية هارلم.

وقال مسؤول في هيئة ادارة موانئ نيويورك ونيوجرسي لفرانس برس طالبا عدم كشف اسمه "لقد وضعناه قيد التوقيف الاحتياطي وسلمناه الى شرطة نيويورك". واضاف "قمنا بذلك بطلب من شرطة نيويورك".

وبحسب مصادر في الشرطة فان ستروس-كان غادر على عجل فندق سوفيتيل في نيويورك حيث كان ينزل، وقد نسي خلفه هاتفه النقال واغراضا شخصية اخرى. وروت موظفة تنظيفات في الفندق للشرطة ان مدير عام صندوق النقد الدولي خرج من الدش عاريا تماما وحاول الاعتداء عليها جنسيا.

it
2011/05/WB_AR_NW__PKG_REAX__SEGOLENE_ROYAL_NW324898-A-01-20110515.flv

وكانت صحيفة نيويورك تايمز كشفت في وقت سابق عن اعتقال ستروس-كان احد ابرز الشخصيات السياسية الفرنسية والمرشح المحتمل للانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي الفرنسي استعدادا للانتخابات الرئاسية عام 2012.

وكتبت نيويورك تايمز ان "ستروس-كان انزل من رحلة للخطوط الجوية الفرنسية على يد عناصر في هيئة ادارة موانئ نيويورك ونيوجرسي وتم تسلميه الى المحققين في منهاتن"، وذلك نقلا عن متحدث باسم الهيئة.

ولم يدل متحدث باسم صندوق النقد الدولي في واشنطن باي تعليق في الحال.

بدورها، رفضت قنصلية فرنسا في نيويورك الادلاء باي تعليق.

وفي اتصال مع فرانس برس مساء السبت، قال وليام تايلور محامي ستروس-كان في واشنطن انه ليس على علم بالقضية. وفي اتصال اخر به في وقت لاحق، اوضح انه لم يتمكن من الاتصال بموكله.

واضافت نيويورك تايمز "كانت الساعة 16,45 (20,45 تغ) عندما دخل فجأة عناصر في هيئة ادارة موانئ نيويورك ونيوجرسي الى الطائرة (...) واقتادوا ستروس-كان واوقفوه احتياطيا".

it
2011/05/WB_AR_NW_PKG_DSK_REAC_V2_NW324765-A-01-20110515.flv

وتابع المتحدث بحسب الصحيفة ان "هذا الامر حصل قبل عشر دقائق من موعد اقلاع الطائرة".

واشار المصدر نفسه الى ان عناصر الهيئة تحركوا بناء على معلومة لشرطة نيويورك التي كانت تحقق "في شأن اعتداء عنيف على موظفة في فندق سوفيتل في نيويورك" الواقع في شارع "45 ويست 44 ستريت".

وكان مقررا ان يزور ستروس-كان برلين الاحد حيث يلتقي المستشارة انغيلا ميركل.

كما كان مقررا ان يشارك الاثنين في اجتماع لوزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل ثم يلقي كلمة الاربعاء في المنتدى الاقتصادي الثاني عشر في بروكسل وهو ملتقى تنظمه المفوضية الاوروبية.

وتمت تسمية ستروس-كان في ايلول/سبتمبر 2007 على رأس صندوق النقد الدولي لاجراء اصلاحات في العمق في هذه المؤسسة.

وعام 2008، امر صندوق النقد الدولي باجراء تحقيق في شأن مديره عقب علاقة خارج اطار الزواج بين ستروس-كان وزير المال الفرنسي السابق (62 عاما) والمسؤولة السابقة في قسم الشؤون الافريقية في الخارجية الفرنسية بيروسكا ناغي.

وخلص التحقيق الى ان هذه المرأة لم تحظ بأي معاملة تفضيلية وبانه "لم يحصل اي تحرش او محسوبية او اي شكل من اشكال استغلال السلطة".

الا ان صندوق النقد الدولي اخذ على مديره ارتكابه "خطأ فادحا في التقييم" في قضية تصدرت الصفحات الاولى في الصحف العالمية.

وهذا الاقتصادي المعروف يحظى بحظوظ جيدة في استطلاعات الرأي للدخول في السباق الى الرئاسة الفرنسية عام 2012 عن الحزب الاشتراكي.

ومني ستروس-كان بخسارة في الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي عام 2006 والتي فازت بها سيغولين رويال التي هزمت امام الرئيس نيكولا ساركوزي في انتخابات عام 2007 الا انها دعمت ترشيح دومينيك ستروس-كان الى انتخابات صندوق النقد الدولي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.