تخطي إلى المحتوى الرئيسي

800 قتيل ضحية أعمال العنف إبان الإنتخابات الرئاسية

صرحت منظمة هيومن رايتس ووتش للدفاع عن حقوق الانسان الإثنين، بأن أعمال العنف التي وقعت بين الأطراف المتنازعة في شمال نيجيريا إبان الانتخابات الرئاسية في نيسان 2011، أوقعت أكثر من 800 قتيل في غضون ثلاثة أيام.

إعلان

اعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش للدفاع عن حقوق الانسان الاثنين ان اعمال العنف التي تلت الانتخابات الرئاسية في نيجيريا في نيسان/ابريل اوقعت في غضون ثلاثة ايام 800 قتيل.

وذكرت المنظمة غير الحكومية في بيان ان "اعمال العنف الدامية المرتبطة بالانتخابات والتي وقعت بين الجماعات في شمال نيجيريا بعد الانتخابات الرئاسية في نيسان/ابريل 2011 اوقعت اكثر من 800 قتيل".

واضافت هيومن رايتس ووتش ان الضحايا "قتلوا خلال ثلاثة ايام من اعمال الشغب في اثنتي عشرة ولاية في الشمال" بعد الانتخابات الرئاسية في 16 نيسان/ابريل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.