تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بريطانيا وفرنسا تقدمان مشروع قرار لإدانة سوريا الأربعاء أمام مجلس الأمن

أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن بريطانيا وفرنسا ستتقدمان بمشروع قرار لمجلس الأمن اليوم الأربعاء لإدانة قمع سوريا للمحتجين. وقال كاميرون "هناك تقارير موثوقة تشير إلى سقوط ألف قتيل واعتقال حوالي عشرة آلاف، وتعرض متظاهرين مسالمين للعنف هو أمر غير مقبول على الإطلاق".

إعلان

اعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون امام البرلمان ان بريطانيا وفرنسا ستقدمان الاربعاء مشروع قرار امام مجلس الامن الدولي "للتنديد بالقمع" في سوريا.

وقد قتل اكثر من 1100 مدني بينهم عشرات الاطفال في سوريا اثر قمع القوات الامنية للتظاهرات التي بدأت في اذار/مارس بحسب منظمات حقوقية.

it
2011/05/WB_AR_NW_SOT_OBAMA_2_NW336538-A-01-20110525.flv

وقال كاميرون "هناك تقارير موثوقة تشير الى سقوط الف قتيل واعتقال حوالى عشرة الاف، وتعرض متظاهرين مسالمين للعنف هو امر غير مقبول على الاطلاق".

واضاف "بالطبع يجب الا نبقى صامتين ازاء هذه التجاوزات ولن نسكت عن ذلك".

واوضح كاميرون "في الاتحاد الاوروبي قمنا بتجميد اصول وفرضنا حظر سفر على اعضاء في النظام ولقد اضفنا اسم الرئيس (بشار) الاسد الى تلك اللائحة".

it
2011/05/WB_AR_NW_PKG_AMNESTY_REPORT_SYRIA_14H_NW339119-A-01-20110527.flv

وقال "لكنني اعتقد انه يجب ان نذهب ابعد من ذلك، واليوم في نيويورك، ستقدم بريطانيا وفرنسا مشروع قرار امام مجلس الامن يندد بالقمع ويطالب بالمحاسبة واتاحة ايصال المساعدات الانسانية".

واضاف "اذا صوت احد ضد مشروع القرار او حاول استخدام حق النقض ضده، فانه سيتحمل وزر افعاله".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اعلن الثلاثاء ان موسكو تعارض فكرة اجراء تصويت في مجلس الامن على مشروع قرار يدين قمع سوريا للتظاهرات الاحتجاجية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.