مصر

إسرائيل تنفي أن يكون مواطنها المحتجز في مصر جاسوسا

نفت إسرائيل اليوم الثلاثاء أن يكون إيلان جرابيل المواطن الإسرائيلي الذي أعلنت السلطات المصرية توقيفه بتهمة التجسس، جاسوسا. وكان جرابيل اعتقل في مصر يوم الأحد وصدر أمر بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيق.

إعلان

نفت إسرائيل اليوم الثلاثاء أن يكون إيلان جرابيل -الذي يحمل الجنسيتين الأمريكية والإسرائيلية واعتقل في مصر بتهم تجسس- جاسوسا.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان لراديو الجيش الإسرائيلي "هو طالب ربما يكون غريبا نوعا ما أو طائشا. ليست لديه صلة بأي جهاز مخابرات لا في إسرائيل ولا في الولايات المتحدة ولا في المريخ."

وكان جرابيل (27 عاما) اعتقل في مصر يوم الأحد وصدر أمر بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات. وتقول مصر إنه جاسوس إسرائيلي كان يسعى لتجنيد عملاء ومراقبة أحداث الثورة المصرية التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك.

وقال ليبرمان "هذا تصرف خاطيء أو غريب من جانب المصريين. تلقوا كل التوضيحات وأتمنى أن تنتهي القصة بأكملها سريعا."

وذكرت إيرين والدة جرابيل أن ابنها وهو طالب حقوق بالولايات المتحدة يعمل لحساب جماعة سانت أندروز لخدمات اللاجئين وهي منظمة غير حكومية بالقاهرة.

وأشارت السفارة الأمريكية في القاهرة إلى أن أحد العاملين بالقنصلية زار جرابيل أمس الإثنين وأكد أنه في صحة جيدة.

وهاجر جرابيل إلى إسرائيل عام 2005 من نيويورك وخدم في الجيش الإسرائيلي وفي حرب لبنان عام 2006 .

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم