لبنان

ارتفاع عدد القتلى في اشتباكات مسلحة بين سنة وعلويين في طرابلس شمال لبنان

سقط ستة قتلى على الأقل وعدد من الجرحى في اشتباكات مسلحة دارت الجمعة في مدينة طرابلس في شمال لبنان بين منطقة باب التبانة ذات الغالبية السنية ومنطقة جبل محسن ذات الغالبية العلوية حسب مصادر أمنية، وذلك على خلفية مظاهرات تندد بقمع المحتجين في سوريا.

إعلان

سقط ستة قتلى على الاقل وعدد من الجرحى في اشتباكات مسلحة دارت الجمعة في مدينة طرابلس في شمال لبنان بين منطقة باب التبانة ذات الغالبية السنية ومنطقة جبل محسن ذات الغالبية العلوية، كما افادت مصادر امنية وكالة فرانس برس.

ودارت الاشتباكات في محيط شارع سوريا الفاصل بين المنطقتين الواقعتين في مدينة طرابلس ذات الغالبية السنية في شمال لبنان، وذلك عقب تظاهرة مناهضة للرئيس السوري بشار الاسد خرجت في شوارع المدينة بعد صلاة الجمعة.

واسفرت هذه الاشتباكات بحسب المصادر الامنية عن مقتل جندي في الجيش اللبناني وخمسة اشخاص، اثنان منهم في منطقة جبل محسن احدهما علي فارس وهو مسؤول امني في الحزب العربي الديموقراطي الذي يمثل العلويين، وثلاثة في منطقة باب التبانة السنية احدهم فتى لا يتجاوز الرابعة عشرة من عمره.

كما سجلت حركة نزوح للسكان من مناطق الاشتباكات.

واصدر الجيش اللبناني بيانا قال فيه ان وحداته التي تدخلت لفض الاشتباك تعرضت "لاطلاق نار سقط على اثره شهيد وجريحان من الجيش وهي تقوم حاليا بحملة مداهمات لتوقيف المسلحين واعادة الوضع الى طبيعته".

ورغم انتشار الجيش اللبناني في المكان ظل التوتر مخيما على المنطقة مع استمرار انتشار عناصر مسلحة من الطرفين واطلاق نار متفرق.

وألغى رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي مهرجانا كان مقررا اليوم الجمعة لاستقبال المهنئين بتشكيل الحكومة الجديدة، جراء هذه الاحداث.

وتشهد منطقة باب التبانة وجبل محسن توترات امنية تتزامن مع ارتفاع حدة التوتر السياسي في لبنان..

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم