بلجيكا - قمة

الأزمة اليونانية في طليعة إنشغالات قادة الإتحاد الأوروبي

بدأ قادة دول الإتحاد الأوروبي أشغالهم مساء الخميس بالعاصمة البلجيكية بروكسل وفي طليعة انشغالتهم الأزمة المالية الخانقة التي تعاني منها اليونان، إضافة إلى الثورات التي تشهدها العديد من الدول العربية.

إعلان

تبدا قادة دول الاتحاد الاوروبي قبيل الساعة 20,00 (19,00 ت غ) مساء الخميس قمة في بروكسل تطغى عليها ازمة الديون اليونانية التي تهدد بالتوسع لتشمل كل منطقة اليورو والتسبب باضطرابات عالمية.

ومن غير المتوقع صدور اي قرار ملموس خلال هذا الاجتماع التي سينتهي بعد ظهر الجمعة.

وتنتظر اوروبا بالفعل ان يتبنى البرلمان اليوناني الاسبوع المقبل خطة تقشف مثيرة جدا للجدل في البلاد قبل صرف الاموال النقدية التي تحتاجها اليونان ودراسة خطة انقاذ جديدة على المدى الطويل.

الا انه يتعين على رؤساء دول وحكومات الاتحاد الاوروبي ان يصدروا لاحقا هذا المساء اعلانا يؤكد مجددا استعدادهم المبدئي لدعم اليونان والدفاع عن منطقة اليورو شرط ان تبذل اليونان جهودا لوضع موازنة تسمح لها بتوفير بعض الاموال كما تطالب الجهات المانحة الدولية.

وسيكون عليهم ايضا ان يصادقوا من ناحية المبدأ على تعيين الايطالي ماريو دراغي خلفا للفرنسي جان كلود تريشيه على راس البنك المركزي الاوروبي.
.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم