مصر

اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين أمام مبنى المحكمة التي يحاكم فيها حبيب العادلي

اشتبك الأحد مئات المصريين مع شرطة مكافحة الشغب أمام مبنى المحكمة التي يحاكم فيها وزير الداخلية السابق حبيب العادلي، وذلك احتجاجا على ما وصفوه بـ"بطء" محاكمة العادلي الذي يتهمونه بالمسؤولية عن قتل المتظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بحسني مبارك.

إعلان

ذكر مراسل لوكالة فرانس برس ان مئات المصريين، غالبيتهم من اهالي ضحايا الثورة التي اطاحت بنظام حسني مبارك في كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير، اشتبكوا الاحد مع شرطة مكافحة الشغب امام مبنى المحكمة التي يحاكم فيها وزير الداخلية السابق حبيب العادلي.

ورشق المتظاهرون قوات الشرطة بالحجارة احتجاجا على ما وصفوه "بطء" محاكمة العادلي الذي يتهمونه بالمسؤولية عن قتل المتظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية التي اطاحت بمبارك.

ورفعت الجلسة حتى 25 تموز/يوليو انتظارا لرد محكمة الاستئناف على طلب المحامي النظر في القضية امام قضاة اخرين.

وكانت جلسة الاستماع الشهر الماضي قد تأجلت بعد تعارك بين المحامين واسر الضحايا وتدخل قوات الامن.

يذكر ان حبيب العادلي الذي كان يعتبر بين اكثر الشخصيات نفوذا في النظام السابق يواجه مع ستة من مساعديه اتهامات باصدار اوامر باطلاق النار على المتظاهرين خلال الانتفاضة ضد النظام.

ووفق المحصلة الرسمية للضحايا فقد قتل 846 شخصا بينما جرح الالاف خلال الثورة.

وفي ايار/مايو صدر حكم على العادلي بالسجن 12 عاما بتهم بالفساد المالي ليصبح اول مسؤول بالنظام السابق يصدر بحقه حكم بالسجن.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم