سوريا

إحالة 400 طالب من جامعة حلب أمام القضاء بتهمة " الشغب وتحقير رئيس الدولة"

أعلن رئيس اللجنة الكردية لحقوق الإنسان رديف مصطفى الإثنين أن الأجهزة الأمنية السورية أحالت أمام القضاء نحو 400 طالب، ممن إعتقلواخلال المظاهرات الإحتجادية التي تشهدها البلاد منذ شهور، بتهمة القيام "بأعمال الشغب و مخالفة قوانين التظاهر وتحقير رئيس الدولة".

إعلان

اعلن ناشط حقوقي الاثنين ان 400 طالبا تم اعتقالهم اثناء حملة قامت بها القوات الامنية الاسبوع الماضي في مدينة حلب الجامعية، احيلوا الى القضاء بتهمة الشغب و"تحقير رئيس الدولة".

وافاد رئيس اللجنة الكردية لحقوق الانسان رديف مصطفى لوكالة فرانس برس " تم امس (الاحد) احالة 400 طالب ممن قامت الاجهزة الامنية في حلب باعتقالهم ضمن حملة امنية شنتها على مدينة حلب الجامعية الاسبوع الماضي وبخاصة مساء الخميس".

ولفت الى ان "قاضي التحقيق امر باخلاء سبيل 17 طالبا منهم ليحاكموا طليقين".

واشار رئيس اللجنة الى ان "احالة الطلاب كانت بتهمة تظاهرات الشغب ومخالفة قانون التظاهر وتحقير رئيس الدولة واطلاق شعارات تؤثر على امن والسلامة الوطنية".

وطالب مصطفى "باطلاق سراح الجميع فورا" مضيفا "ان هؤلاء الطلاب الذين حرموا من الامتحانات اعتقلوا بشكل تعسفي ومارسوا حقهم الدستوري بالتظاهر".

وتشهد سوريا منذ ثلاثة اشهر احتجاجات غير مسبوقة تسعى السلطة الى قمعها عن طريق قوات الامن والجيش مؤكدة ان تدخلها املاه وجود "ارهابيين مسلحين يبثون الفوضى".

واسفر القمع عن اكثر من 1300 قتيل من المدنيين واعتقال اكثر من عشرة الاف شخص وفرار اكثر من عشرة آلاف آخرين الى تركيا ولبنان، كما ذكرت منظمات حقوقية سورية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم