تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأسد يقيل محافظ حماة غداة أكبر مظاهرة شهدتها البلاد منذ بدء الاحتجاجات

أصدر الرئيس السوري بشار الأسد مرسوما يقضي بإعفاء محافظ مدينة حماة من مهامه غداة أكبر مظاهرة شهدتها البلاد في هذه المحافظة والتي شارك فيها نحو نصف مليون متظاهر في سابقة من نوعها منذ إندلاع موجة الاحتجاجات ضد نظام الرئيس بشار الأسد في منتصف آذار/مارس.

إعلان

انتقادات لسوريا في الأمم المتحدة خلال تجديد التفويض لقوة المراقبين في الجولان

اصدر الرئيس السوري السبت مرسوما يقضي باعفاء محافظ حماة (وسط) التي شهدت امس اكبر مظاهرة منذ اندلاع الحركة الاحتجاجية في البلاد شارك فيها نحو نصف مليون متظاهر فيما اعلن عن مقتل 28 شخصا في يوم "جمعة ارحل".

وافادت وكالة الانباء الرسمية (سانا) ان "الرئيس السوري اصدر اليوم (السبت) المرسوم القاضي باعفاء احمد خالد عبد العزيز من مهامه محافظا لمحافظة حماة".

كيف ينظر سكان انطاكيا إلى اللاجئين السوريين

وذكر ناشطون حقوقيون فضلوا عدم كشف اسمائهم ان "نحو 500 الف شخص تظاهروا الجمعة في مدينة حماة" موضحين ان "المتظاهرين قدموا من مساجد وقرى مجاورة" ومشيرين الى انها "اكبر تظاهرة منذ اندلاع موجة الاحتجاجات في البلاد في منتصف اذار/مارس".

كما اكد رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الانسان عمار قربي لوكالة فرانس برس مقتل 28 شخصا بنيران القوات السورية الجمعة، والحصيلة الاكبر كانت من نصيب محافظة ادلب (شمال غرب) التي يشهد ريفها عمليات عسكرية منذ بضعة ايام.

واوضح الناشط ان "8 اشخاص بينهم سيدة قتلوا عندما اطلق رجال الامن النار لتفريق مظاهرات جرت في عدة احياء من مدينة حمص (وسط)".

واضاف "كما قتل شخصان في حي القدم في دمشق بالاضافة الى 13 قتيلا في ادلب وقتيل في حلب واخر في اللاذقية" مشيرا الى "مقتل 3 سيدات أثناء قصف الجيش السوري لمدجنة في بلدة البارة في جبل الزاوية الجمعة".

وكانت حصيلة سابقة اشارت الى مقتل 11 شخصا الجمعة.

ودخل الجيش السوري الى قرى في محافظة ادلب (شمال غرب سوريا) حيث يسعى الى الحد من حركة الاحتجاجات ضد نظام الرئيس بشار الاسد.

ومنذ اندلاع الحركة الاحتجاجية في 15 اذار/مارس تتحدث السلطة التي ترفض الاقرار بحجم الاحتجاجات عن وجود "ارهابيين مسلحين يزرعون الفوضى" لتبرير تدخل الجيش.

وسارت الجمعة تظاهرات عدة في العديد من المدن السورية للمطالبة باسقاط النظام بعد دعوة اطلقها ناشطون للتظاهر في "جمعة ارحل".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.