تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ملاديتش القائد العسكري السابق لصرب البوسنة يرفض المثول أمام محكمة الجزاء الدولية

أبلغ القائد العسكري السابق لصرب البوسنة راتكو ملاديتش محكمة الجزاء الدولية أنه يرفض المثول أمامها الإثنين، مبررا قراره بعدم الموافقه "على عناصر دفاعه". وقد اعتقل ملاديتش في 26 مايو في صربيا بعد 16 عاما من الملاحقة وهو متهم بارتكاب إبادة وجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب خلال حرب البوسنة بين العامين 1992 و1995.

إعلان

اعلن محامي القائد العسكري السابق لصرب البوسنة راتكو ملاديتش الاحد، ان الاخير يرفض المثول الاثنين امام محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة ليدفع ببراءته ام لا من اتهامه بارتكاب ابادة.

وقال المحامي ميلوس سالييتش لفرانس برس ان "ملاديتش ابلغ سلطات السجن انه لا يريد المثول امام المحكمة (الاثنين)".

واضاف "قرر عدم المثول لانه لم يتم الموافقة بعد على عناصر دفاعه".

وملاديتش متهم بارتكاب ابادة وجرائم ضد الانسانية وجرائم حرب خلال حرب البوسنة بين العامين 1992 و1995، واعتقل في 26 ايار/مايو في صربيا بعد 16 عاما من الملاحقة.

ولدى مثوله للمرة الاولى امام المحكمة في بداية حزيران/يونيو، تمنى ملاديتش (69 عاما) منحه مهلة اضافية للاطلاع على الاتهامات المساقة ضده قبل ان يدفع ببراءته ام لا.

وصرحت المتحدثة باسم محكمة الجزاء نيرما جيلاسيتش السبت لفرانس برس "في حال رفض (المثول) فان القاضي سيدفع ببراءته باسمه".

واوضح سالييتش ان "ملاديتش يقول انه لا يستطيع درس لائحة الاتهام والاستعداد للدفاع عن نفسه من دون (فريق) محاميه".

ولفت الى ان محاميا روسيا سيكون من ضمن فريق الدفاع عن ملاديتش.

 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.