تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عشرات القتلى والجرحى في انفجار مزدوج بمبنى حكومي شمال بغداد

قتل 35 شخصا على الأقل وجرح أكثر من خمسين آخرين في انفجار قنبلتين استهدفتا المجلس البلدي ومكتب الجنسية في بلدة التاجي شمالي العاصمة العراقية بغداد.

إعلان

اعلنت الشرطة العراقية مقتل 35 شخصا على الاقل واصابة 28 اخرين الثلاثاء بانفجار مزدوج استهدف مؤسسات حكومية في منطقة التاجي التي تبعد 15 كلم شمال بغداد.

واوضحت المصادر ان انفجارين متعاقبين بسيارة مفخخة وعبوة ناسفة استهدفا المجلس البلدي ومكتب الجنسية في التاجي واوقعا 35 قتيلا و28 جريحا".

واضاف المصدر ان "الاعتداء وقع عند الساعة 12,00 بالتوقيت المحلي (09,00 تغ)".

الى ذلك، اعلنت قيادة عمليات بغداد مقتل ثلاثة اطفال وامراتين اثر سقوط صاروخ كاتيوشا قرب فندق الرشيد في داخل المنطقة الخضراء المحصنة عند الساعة التاسعة من مساء الاثنين.

واوضح اللواء قاسم عطا الناطق باسم قيادة عمليات بغداد لفرانس برس ان "ثلاثة اطفال وامراتين قتلوا واصيب سبعة اخرين عندما اصاب صاروخ كاتيوشا مساكن موظفي فندق الرشيد المجاورة له".

وتضم المنطقة الخضراء مباني الحكومة العراقية وسفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا، وتتعرض بصورة متكررة لهجمات بالصواريخ.

واوسفر الحادث عن احتراق 25 كرفانا.

وقال عطا ان "القوات الامنية تمكنت من القاء القبض على ارهابيين اثنين اطلقا الصاروخ من منطقة الزعفرانية (جنوب) وضبطت بحوزتهما صاروخ كاتيوشا اخر لم يتمكنا من اطلاقه، وقاعدة اطلاق صواريخ، وكاميرات تصوير وذلك بعد ساعة من اطلاق الصاروخ".

وتقوم المجموعات المسلحة بتصوير عملياتعل لبثها على مواقع الانترنت.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.