تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تصريحات متضاربة حول الحالة الصحية للرئيس المصري السابق حسني مبارك

أكد مساعد وزير الصحة المصري أن الوضع الصحي للرئيس السابق حسني مبارك مستقر، مؤكداً تصريحات مدير مستشفى شرم الشيخ الدولي. وكان التلفزيون المصري الرسمي قد ذكر في وقت سابق دخول مبارك في حالة غيبوبة تامة وكان محاميه فريد الديب قد أكد نفس الخبر.

إعلان

اعلن مساعد وزير الصحة المصري عادل عدوي الاحد ان الوضع الصحي للرئيس السابق حسني مبارك "مستقر"، وذلك بعدما كان التلفزيون الرسمي نقل عن محامي مبارك ان "الرئيس السابق دخل في غيبوبة كاملة".

وصرح عدوي لوكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية ان الوضع الصحي لمبارك "مستقر" لانه لا يزال يتلقى العلاج في غرفته في الطابق الثالث من مستشفى شرم الشيخ الدولي، مبددا بذلك القلق حول الوضع الصحي للرئيس السابق الذي ستبدأ محاكمته في الثالث من اب/اغسطس.

وكان التلفزيون الرسمي نقل مساء الاحد عن محامي مبارك ان "الرئيس السابق دخل في غيبوبة كاملة بعد تدهور مفاجىء في صحته".

لكن مدير مستشفى شرم الشيخ الدولي نفى بعد دقائق ان يكون الرئيس المخلوع في حالة غيبوبة.

وقال مصدر طبي اخر لوكالة فرانس برس تعليقا على ذلك "يبدو انه حدث نوع من التدهور لحالته الصحية والانباء التي اشارت الى اصابته بغيبوبة ما زالت غير واضحة".

والرئيس السابق موجود في مستشفى شرم الشيخ منذ نيسان/ابريل الماضي بعد اصابته بازمة قلبية خلال استجوابه بشان التهم الموجهة اليه بالفساد والمسؤولية عن قتل متظاهرين خلال الانتفاضة الشعبية التي اطاحت بنظامه في شباط/فبراير الماضي.

ومن المقرر ان تبدا محاكمة مبارك في الثالث من اب/اغسطس المقبل.

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.