تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا تحتفي بجنودها الذين سقطوا في أفغانستان

يشارك الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اليوم في "الأنفاليد" بحفل التكريم الوطني لسبعة من الجنود الفرنسيين الذين سقطوا أثناء تأديتهم لواجبهم في أفغانستان. وسيلتقي الرئيس الفرنسي قبل بدء الاحتفال بعائلات الضحايا في قصر الإليزيه.

إعلان

سبعة جنود سقطوا في فترة لا تتجاوز الأربعة أيام، واحد في 11 يوليو/تموز جراء نيران صديقة، خمسة سقطوا في 13 من الشهر المذكور بهجوم انتحاري والجندي السابع في 14 يوليو في اشتباك مع عناصر من طالبان.

وكانت الطائرة التي أقلت جاثمين الجنود حطت مساء الإثنين في مطار أورلي الباريسي وكان في استقبال نعوش الجنود الرئيس ساركوزي ورئيس وزرائه فرنسوا فيون.

وسيبدأ حفل التكريم اليوم عند الساعة 11 بقداس ديني في كنيسة سان – لوي في الأنفاليد تليه في 11.45 التكريم العسكري للجنود القتلى.

وسيلتقي الرئيس الفرنسي قبل بدء الاحتفال بعائلات الضحايا في قصر الإليزيه.

ويذكر أن 4 آلاف جندي فرنسي بقيادة الحلف الأطلسي يخدمون في أفغانستان منذ نهاية العام 2001 سقط 69 منهم قتلى حتى اليوم
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.