تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حلف الأطلسي يهدد باستهداف المنشآت المدنية التي تختبأ بها قوات القذافي

هدد حلف شمال الأطلسي باستهداف المنشآت المدنية التي تستخدمها قوات القذافي كمخابئ تتقي بها الغارات الجوية للحلف. واتهمت قيادة الحلف القذافي بتضليل الصحفيين الدوليين عبر نقلهم لمناطق تعرضت للقصف وإظهارها على أنها أهداف مدنية.

إعلان

اتهم حلف شمال الاطلسي الزعيم الليبي معمر القذافي اليوم الثلاثاء باخفاء العديد من منشآت الجيش في مناطق مدنية مما يجعل تلك المواقع أهدافا عسكرية مشروعة ويضلل الصحفيين الدوليين باطلاعهم على مناطق تعرضت للقصف بزعم انها أهداف مدنية.

وقال حلف الاطلسي ان القذافي يهدف الى تشويه الجهود العسكرية الغربية لحماية المدنيين اثناء القتال الذي يجري بتفويض من الامم المتحدة.

وقال الكولونيل الكندي رولان لافوا المتحدث العسكري باسم حلف شمال الاطلسي "القوات الموالية للقذافي تحتل منشآت على نحو متزايد كانت تستخدم في وقت من الاوقات في اغراض مدنية."

وقال ان قوات القذافي استولت على اماكن مثل اسطبلات الخيول ومنشآت زراعية ومصانع أغذية.

وقال لافوا "بعد احتلال هذه المنشآت قام النظام بتحويلها الى منشآت عسكرية يقود منها ... هجمات مما يجعلها تفقد وضعها السابق الذي يتمتع بالحماية ويجعلها أهدافا عسكرية ضرورية ومشروعة."

وأضاف ان مسؤولي القذافي يصورون الضربات الجوية التي يقوم بها حلف الاطلسي التي تستهدف مثل هذه المنشآت على انها هجمات على مناطق مدنية.

كما اتهم لافوا قوات القذافي باستخدام ألغام أرضية وحرق نفط في خنادق وخاصة في البريقة ومصراتة لوقف تقدم المعارضين مما يعرض المدنيين لمزيد من المخاطر. وقال ان حلف الاطلسي واصل الضربات الجوية ضد قوات القذافي في المنطقتين.

وقال لافوا "قواتنا تواصل التركيز على المناطق التي تشهد صراعا شديدا في البريقة ومصراتة والتي تشمل مباني مدنية سابقة يستخدمها الجيش الان. هذا يساعد في تخفيف الضغوط على السكان."

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.