تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عشرات القتلى بعد اقتحام الجيش السوري لمدينة حماة بالدبابات من كل الجهات

أفاد سكان في مدينة حماة السورية بأن دبابات تابعة للجيش قد اقتحمت صباح اليوم المدينة من كل الاتجاهات بعد نحو شهر من حصارها. وقال شهود عيان إن الدبابات تطلق النيران بشكل عشوائي وتجتاح حواجز طرق مؤقتة أقامها السكان.وذكر رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الانسان عمار قربي أن الحصيلة الحالية لهذا الاقتحام بلغت 95 قتيلا في حماة .

إعلان

افاد ناشط حقوقي ان 121 شخصا بينهم 95 في مدينة حماة (وسط) قتلوا برصاص قوات الامن الاحد اضافة الى عشرات الجرحى اصابة اغلبهم خطرة خلال اقتحام قوات من الجيش لعدة مدن سورية.

وذكر رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الانسان عمار قربي لوكالة فرانس برس " قوات من الامن رافقت الجيش لدى اقتحامه مدينة حماة واطلقت النار مما اسفر عن مقتل 95 شخصا" موردا لائحة باسماء 62 شخصا "فيما يجري التعرف على هوية بقية الجثامين".

واكد قربي "مقتل 19 شخصا في دير الزور (شرق) و6 اشخاص في الحراك (جنوب) وشخص في البوكمال (شرق).

كما انتشرت القناصة فوق الاسطحة في مدينة دير الزور، بحسب قربي الذي اوضح ان "اغلب الاصابات كانت في الراس والعنق".

من جهته، اعلن مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن ان "شخصين قتلا في بلدة صوران (ريف حماة) وجرح العشرات عندما اطلق رجال الامن النار على الاهالي الذين خرجوا للتظاهر اثر سماعهم الانباء عن حماة".

وتحاول السلطات السورية اخضاع حماة التي اقتحمها الجيش من مداخلها الاربعة بعد ان شهدت اضخم المظاهرات ضد النظام السوري.

2011/07/WB_AR_NW_SOT_GEORGE_SABRA_NW404109-A-01-20110720.flv

واكد مدير المرصد ان "اكثر من 500 الف شخص شاركوا الجمعة في التظاهرة التي جرت في ساحة العاصي وسط مدينة حماة (وسط)" مشيرا الى ان "الشيخ الذي ام الصلاة في الساحة دعا الى رحيل النظام الذي يحكم سوريا منذ 41 عاما والى نبذ الطائفية والتمسك بالوحدة الوطنية".

وقد اقيل محافظ حماة السابق احمد خالد عبد العزيز في الثاني من تموز/يوليو بمرسوم رئاسي غداة تظاهرة شارك فيها اكثر من 500 الف شخص دعوا الى سقوط النظام.

ومنذ 1982 باتت حماة رمزا، في اعقاب القمع العنيف لتمرد جماعة الاخوان المسلمين المحظورة ضد الرئيس الراحل حافظ الاسد والد الرئيس بشار الاسد والذي اسفر عن 20 الف قتيل.

وذكر مدير المرصد "ان تم قطع الطريق الدولي المؤدي من حلب (شمال)الى دمشق في عدة مناطق وخرج الاهالي للتظاهر في خان شيخون ومعرة النعمان وسراقب في ريف ادلب".

واضاف مدير المرصد ان "سمع صوت اطلاق الرصاص في محيط احياء البياضة ودير بعلبة والخالدية في حمص" مشيرا الى ان "الاتصالات قطعت عن هذه الاحياء".

كما اشار الى "حصار كامل للمنطقة واضراب تام في السوق تضامنا مع مايحدث في حماة".

وتشهد سوريا موجة احتجاجات منذ منتصف اذار/مارس اسفرت عن مقتل حوالى 1500 مدني واعتقال اكثر من 12 الفا ونزوح الالاف، وفق منظمات حقوق الانسان.

وتتهم السلطات "جماعات ارهابية مسلحة" بقتل المتظاهرين ورجال الامن والقيام بعمليات تخريب واعمال عنف اخرى.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن