تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تبادل لإطلاق النار على الحدود اللبنانية الإسرائيلية

قال مصدر عسكري إسرائيلي إن القوات الاسرائيلية أطلقت النار عبر الحدود مع لبنان بالقرب من مستوطنة كريات شمونة بعد أن بادر جندي لبناني بإطلاق النار عليها.

إعلان

افادت مصادر عسكرية اسرائيلية ولبنانية عن وقوع تبادل لاطلاق النار بين عسكريين لبنانيين واسرائيليين صباح الاثنين على الحدود بين البلدين.

واكدت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي حصول حادث عسكري في المكان الا انها لم تؤكد اصابة اي جندي لبناني كما اعلنت مصادر عسكرية في وقت سابق.

من جهته نفى مسؤول عسكري لبناني اصابة جندي لبناني بنيران اسرائيلية.

وقالت المتحدثة الاسرائيلية "في وقت مبكر من صباح اليوم (الاثنين) تعرضت دورية اسرائيلية تقوم بجولة روتينية قرب الحدود لاطلاق النار من جهة لبنان".

واضافت المتحدثة "تم ابلاغ قوة الامم المتحدة المؤقتة في لبنان اليونيفل (قوة حفظ السلام الدولية في جنوب لبنان) بالحادث".

واكدت ان "الجيش الاسرائيلي سيدافع عن السيادة الاسرائيلية والمدنيين الاسرائيليين"، من دون اعطاء ذكر مزيد من التفاصيل.

وقالت مصادر عسكرية اسرائيلية ان "مصلحة اسرائيل تقضي بالابقاء على الهدوء عند الحدود".

واكد مسؤول في الجيش اللبناني ان دورية اسرائيلية عبرت "الخط الازرق" على بعد 30 مترا.

واضاف المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان الجنود اللبنانيين اطلقوا عيارات تحذيرية، ما ادى الى انسحاب الجنود الاسرائيليين الذين فتحوا النار باتجاه الجنود اللبنانيين بدون ان يسفر ذلك عن اصابات.

وحددت الامم المتحدة الخط الازرق بعد انسحاب الجيش الاسرائيلي من جنوب لبنان في ايار/مايو 2000 بعد احتلالها لمدة 22 عاما لتكون هي الحدود.

وتاتي حادثة اطلاق النار هذه بعد عام من حادثة اطلاق نار عند الحدود الاسرائيلية اللبنانية ادت الى مقتل جنديين لبنانيين وصحافي ومسؤول اسرائيلي كبير.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.