تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأهلي المصري يهزم مولودية الجزائر بثنائية نظيفة من تسجيل عماد متعب

فاز نادي الأهلي المصري مساء الجمعة في القاهرة على ضيفه مولودية الجزائر بهدفين من دون رد، من تسجيل عماد متعب، في إطار الجولة الثالثة من الدور ربع النهائي لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

إعلان

قاد المهاجم المصري عماد متعب فريقه الاهلي الى فوز ثمين على مولودية الجزائر 2-صفر، في الجولة الثالثة من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال افريقيا لكرة القدم على استاد القاهرة الدولي.

وسجل متعب هدفي المباراة (10و31).

ورفع الاهلي المتوج باللقب في ست مناسبات (رقم قياسي)، رصيده الى 4 نقاط من 3 مباريات في ترتيب المجموعة الثانية، بتعادله سابقا مع ضيفه الوداد الرياضي المغربي 3-3 ثم سقوطه في الجولة الثانية امام مضيفه الترجي الرياضي التونسي صفر-1، في حين تجمد رصيد مولودية عند نقطة واحدة من تعادله مع الترجي في الجزائر، بفارق 3 نقاط عن الوداد والترجي اللذين خاضا مباراتين فقط.

وسيطر لاعبو الاهلي على مجريات الشوط الاول على رغم البداية القوية للمولودية حيث سدد بلال عكفان تسديدة قوية أبعدها حارس الأهلي أحمد عادل عبد المنعم ببراعة الى ركنية (3).

واستمرت سيطرة الأهلي على أحداث الشوط دون فرص حقيقية حتى أهدر محمد أبو تريكة كرة خطيرة اثر تمريرة محمد ناجي جدو (9)، لكن الأول اعلن عن نفسه سريعا بتمريرة متقنة من الجانب الايمن على رأس عماد متعب، فاحسن الاخير التعامل مع الهدية واودعها الى يسار الحارس زين الدين صيام (10).

وحاول لاعبو المولودية تعويض النتيجة عن طريق ضربة حرة مباشرة قوية أمسكها حارس الأهلي بصعوبة على دفعتين (20).

ورد عليها أحمد فتحي بفرصة حقيقية حيث أرسل له معوض عرضية ممتازة سددها برأسه فوق العارضة (21).

وعزز الأهلي النتيجة عن طريق متعب ايضا عندما استغل تمريرة رائعة من أحمد فتحي وسدد الكرة قوية أرضية الى يسار الحارس (31).

وحاول لاعبو المولودية تقليص الفارق دون جدوى وكانت أخطر فرص الفريق الجزائري عندما استغل عمروني محمد تمريرة رائعة من البوركينابي أوسالي لكنها مرت بجوار العارضة (41).

وشهد الشوط الثاني اثارة أقل من الشوط الأول، وبدأ المولودية الشوط بتسديدة قوية لصديق براجه مرت بجوار القائم الايسر (48).

وسدد جدو كرة قوية فوق العارضة، ويخرج بعدها ليدخل بدلا منه الموريتاني دومينيك دا سيلفا، بعدها اهدر عمروني فرصة مؤكدة للمولودية بعدما إستغل خطأ من مدافع الأهلي الشاب رامي ربيعة (60).

واستعان البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للاهلي بحسام عاشور بدلا من محمد أبوتريكة لتنشيط وسط الملعب (68)، وبعدها اهدر دا سيلفا هدفا مؤكدا للأهلي من تسديدة قوية تصدى لها حارس المولودية على دفعتين (71).

وسدد معوض كرة قوية أبعدها حارس المولودية ببراعة بعد جملة فنية متبادلة مع دومينيك دا سيلفا (78).

وخرج عماد متعب (80) ليدخل البرازيلي فابيو جونيور بدلا منه في اول ظهور له مع الاهلي، وأعلن عن نفسه من خلال تسديدة قوية صدها حارس المولودية ببراعة (85).

واختتم أحمد فتحي المباراة بتصويبة قوية تصدى لها حارس المولودية بصعوبة (90).

واعتبر جوزيه بعد اللقاء ان فريقه قادر على تعويض غياب أحمد فتحي وحسام غالي عن مباراة المولودية في الجزائر بعد أسبوعين، بعد نيل اللاعبين الانذار الثاني: "غالي وفتحي لاعبان مؤثران لكننا نمتلك الكثير من البدائل في تشكيلة الأهلي".

وأبدى المدرب البرتغالي سعادته بأداء المدافع الشاب رامي ربيعة (18 عاما) الذي عوض غياب أحمد السيد عن مركز قلب الدفاع.

وردا على التساؤلات حول وجود حسام عاشور على مقاعد البدلاء منذ بداية المباراة، قال جوزيه "جلس عاشور احتياطيا بناء على رؤيتي الفنية، فانا اعتمد عليه منذ ستة اعوام بشكل أساسي".

ويلتقي في المجموعة عينها الوداد مع ضيفه الترجي غدا الاخد.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.