تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اشتباكات بين متظاهرين مناهضين لزيارة البابا والشرطة

اندلعت مساء الأمس في العاصمة الإسبانية مدريد اشتباكات بين متظاهرين مناهضين لزيارة البابا إلى مدريد والشرطة، فيما تم اعتقال رجل من أصل مكسيكي يشتبه بأنه أعد هجوما على مظاهرة كانت مقررة الأربعاء للتنديد بكلفة "الأيام العالمية للشبيبة".

إعلان

اعلنت الشرطة الاسبانية الثلاثاء اعتقال طالب اجنبي يشتبه بانه اعد هجوما على مظاهرة مقررة الاربعاء في مدريد للتنديد بكلفة "الايام العالمية للشبيبة".

وقالت الشرطة في بيان ان الرجل "اعد هجوما على متظاهرين معارضين لزيارة البابا" وتجمع الايام العالمية للشبيبة من خلال استعمال "غازات سامة ومواد كيميائية اخرى".

وحسب صحيفة ال بايس فان الامر يتعلق بمكسيكي يبلغ من العمر 24 عاما وصفته بانه كاثوليكي متطرف.

واوضحت الشرطة ان المكسيكي يدرس في اسبانيا مادة الكيمياء في مركز حكومي للابحاث.

واشار البيان الى ان المشتبه به "يجند اشخاصا عبر الانترنت" وان الشرطة اكتشفت في منزله في مدريد مذكرة خارجية بالاضافة الى "دفترين يتضمنان معلومات عن عمليات كيميائية لا تدخل في اطار دروسه للكيمياء".

واوضحت ال بايس ان الرجل اعتقل بناء على معلومات "قدمها مواطنون اطلعوا على تعليقاته حول الايام العالمية للشبيبة على شبكة الانترنت حيث قال انه من غير المقبول ان تكون هناك هجمات على البابا".

واشارت الصحيفة الى ان الشرطة "لا تملك ادلة حول قدرته على التحرك ولكنها قررت اعتقاله للحؤول دون حصول اي حادث".

ودعت مئات الجمعيات التي تدافع عن العلمانية الى تظاهرة الاربعاء في مدريد للتنديد بكلفة الايام العالمية للشبيبة التي بدأت الثلاثاء في مدريد وتستمر حتى الاحد وكذلك للتنديد بزيارة البابا بندكيتوس السادس عشر الذي سيصل الخميس الى العاصمة الاسبانية.

ويؤكد منظمو الايام العالمية للشبيبة ان هذا التجمع هو بتمويل ذاتي يقوم به المشاركون فيه بالاضافة الى هبات تقدم من شركات كبرى.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.