مصر

القاهرة تعترف بشرعية المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا

أعلنت مصر على لسان وزير خارجيتها محمد عمرو الإثنين أن "جمهورية مصر العربية تعترف بالنظام الجديد وقيادته الشرعية الممثلة في المجلس الوطني الانتقالي".

إعلان

اعلن وزير الخارجية المصري محمد عمرو الاثنين ان بلاده تعترف بنظام المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا.

وقال للصحافيين "يسعدني في هذه اللحظة التاريخية ان اعلن ان جمهورية مصر العربية تعترف بالنظام الجديد وقيادته الشرعية الممثلة في المجلس الوطني الانتقالي".

وكان وزير الخارجية المصري يتحدث في مؤتمر صحافي مشترك مع عبد المنعم الهوني ممثل المجلس الوطني الانتقالي في مصر الذي كان مندوبا لبلاده في الجامعة العربية ثم انشق عن نظام القذافي بعيد اندلاع الانتفاضة الليبية في منتصف شباط/فبراير الماضي.

كما اعلن عمرو ان مصر ستسلم السفارة الليبية في القاهرة ومقر المندوبية الدائمة لليبيا في العاصمة المصرية الى ممثل المجلس الوطني الانتقالي الليبي.

واكد الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي الاثنين "تضامنه الكامل مع الجهود الجارية بقيادة المجلس الوطني الانتقالي للحفاظ على مقدرات الشعب الليبي وسلمه الاهلي".

وقال العربي في بيان انه يأمل ان "يتحقق النجاج للمجلس في جهوده لقيادة المرحلة الجديدة والحفاظ على سلامة ليبيا الاقليمية وسيادتها واستقلالها".

واعلن العربي ان "الوضع في ليبيا سيكون محل بحث في اجتماع وزراء الخارجية العرب" الاعضاء في لجنة مبادرة السلام العربية المقرر عقده الثلاثاء في الدوحة.

وكان مجلس الجامعة العربية قرر في 22 شباط/فبراير الماضي تعليق مشاركة ليبيا في اجتماعات الجامعة وجميع مؤسساتها احتجاجا على استخدام العنف ضد المتظاهرين الليبيين بعيد اندلاع الانتفاضة.

الا ان الجامعة العربية لم تعترف حتى الان رسميا بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم