تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ليبيا

فشل المفاوضات حول تسليم مدينة "بن وليد" الليبية سلميا

نص : أ ف ب
|
5 دَقيقةً

قال عبد الله كنشيل كبير المفاوضين عن المعارضة الليبية الأحد إن المفاوضات الجارية بهدف استسلام مدينة "بن وليد" قد أخفقت، مضيفا أن المقاتلين الموالين للقذافي طلبوا من المعارضين دخولها دون أسلحة بحجة المفاوضات ليتمكنوا من قتلهم.

إعلان

محمود جبريل يلتقي الباجي قائد السبسي في تونس لبحث أمن البلدين

موسكو تدعو القادة الليبيين الجدد إلى زيارتها

العثور على وثائق تظهر "تعاونا وثيقا" بين الاستخبارات الغربية ونظام القذافي 

 اعلن كبير المفاوضين عن الثوار الليبيين الاحد اخفاق المفاوضات الجارية منذ عدة ايام لضمان استسلام المقاتلين الموالين لمعمر القذافي في مدينة بني وليد، جنوب شرق طرابلس.

it
2011/09/WB_AR_NW_SOT_RASMUSSEN_NW461495-A-01-20110905.flv

وبدأت المفاوضات قبل ايام عدة عبر زعماء قبائل بني وليد، حيث يختبىء وفق كنشيل مقربون من الزعيم الليبي الفار بينهم اثنان من ابنائه.

وقال عبدالله كنشيل للصحافيين انه في بداية المفاوضات، رفض فريقه التفاوض مباشرة مع مقاتلي القذافي قبل ان يوافق لاحقا على التفاوض فقط مع اشخاص لم يتورطوا في قتل مدنيين.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_BANI_WALID_NW461639-A-01-20110905.flv

واضاف "لقد ارادوا (انصار القذافي) المجيء مع اسلحتهم، وقد رفضنا".

وتابع "طلبوا ان يدخل الثوار بني وليد من دون اسلحتهم (بذريعة المفاوضات) ليتمكنوا من قتلهم".

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_LIBYE_CRAINTE_DES_ISLAMISTES_F2_NW459630-A-01-20110903.flv

وحول احتمال شن هجوم على المدينة اثر فشل المفاوضات، قال كنشيل "اترك لقائد (الثوار الليبيين) التعامل مع المشكلة. ليس لدي ما اقدمه بصفتي رئيسا للمفاوضين".

وردا على سؤال عما اذا كانت المفاوضات فشلت قال "بالنسبة لي نعم".

وقال كنشيل ان "القذافي وابناءه والعديد من المقربين جاؤوا الى بني وليد" من دون ان يحدد تاريخ حصول ذلك، لافتا الى ان بعض انصار القذافي "لاذوا بالفرار" لكن "اثنين من ابناء القذافي" هما الساعدي والمعتصم "لم يهربا".

ولفت الى ان موسى ابراهيم المتحدث السابق باسم القذافي هو من بين المقربين الذين لا يزالون موجودين في بني وليد.

وقال ايضا "هناك كثيرون اتوا من طرابلس ومدن اخرى الى بني وليد. انهم يريدون استخدام هذه المدينة كحصن لهم".

وكرر مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي القول بعد ظهر السبت ان امام الموالين للقذافي مهلة حتى العاشر من ايلول/سبتمبر لالقاء السلاح، لكن مسؤولين محليين اوضحوا ان المهلة بالنسبة الى بني وليد تنتهي صباح الاحد.

وصباح السبت هدد عبد الرزاق ناضوري نائب قائد الثوار في ترهونة عل بعد 80 كلم شمال بني وليد، بمهاجمة المدينة. وقال "اما ان يرفعوا الراية البيضاء ويستسلموا،او تبدأ المعركة. لديهم 24 ساعة من هذا الصباح".

وذكر مدنيون فروا من بني وليد السبت ان عددا كبيرا من المقاتلين الموالين للقذافي غادروا المدينة وحملوا معهم الاسلحة الثقيلة الى الجبال المجاورة. وقالوا ان السكان ينتظرون خائفين وان المدينة خلت من اي حركة وقد اغلقت التاجر ونفد البنزين والغاز.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_ANNIVERSAIRE_KHADAFI_1SEPT_18H_NW456636-A-01-20110901.flv

وبدت الجبهة هادئة في اتجاه سرت، المدينة الساحلية الكبرى الموالية للقذافي. ويحاصر الثوار الليبيون المدينة حيث لم يسجل اي تحرك منذ ايام عدة رغم ان الحلف الاطلسي اعلن انه واصل ضرباته العسكرية السبت.
وفي شرق المدينة، استنفر قسم من المقاتلين تمهيدا لعملية تهدف الى نزع سلاح قبيلة الحسنية المحلية الموالية للقذافي والتي لجأ العديد من افرادها الى الصحراء مع اسلحتهم.

وفي طرابلس، يسعى المجلس الوطني الانتقالي الى تعزيز سلطته.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_TRIPOLI_SECURITE_13H_NW458154-A-01-20110902.flv

وعاود عناصر من الشرطة السبت تسيير دوريات في العاصمة مع تسجيل زحمة سير. واعادت مصارف ومتاجر فتح ابوابها واصطفت طوابير طويلة امام الافران.

ووصل "وزير" الدفاع لدى المجلس الوطني الانتقالي جلال الدغيلي الى طرابلس الاحد قادما من بنغازي على راس وفد كبير ضم فوزي بوكتاف قائد اتحاد القوى الثورية.

وقال انور الفيتوري "وزير" الاتصال والنقل لدى الثوار ان هناك رحلات جوية منتظمة بين طرابلس وبنغازي وان كانت كانت تحتاج الى تصريح من حلف شمال الاطلسي بسبب الحظر الجوي.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_NON_RECONNAISSANCE_CNT_NW458267-A-01-20110902.flv

وطلب رئيس المجلس العسكري للثوار في طرابلس عبد الحكيم بلحاج الاثنين من بريطانيا والولايات المتحدة الاعتذار بعد ان بينت وثائق تم ضبطها ان البلدين تورطا في خطة ادت الى اعتقاله وتعذيبه في سجون نظام معمر القذافي.

واعلن المجلس الانتقالي انه سيستانف تزويد طرابلس بالماء خلال الايام المقبلة بعد السيطرة على القسم الاكبر من الانبوب الذي يحمل المياه الى الساحل الشمالي من الخزانات الجوفية في الصحراء.

وفي الجزائر، افاد شهود والعديد من الصحف ان الجزائر اغلقت حدودها مع ليبيا بعدما دخلها افراد من عائلة القذافي في 19 اب/اغسطس. ولم يتم تاكيد هذا الامر رسميا.

وأكد رئيس الوزراء الجزائري احمد اويحيى الاحد ان افراد عائلة القذافي الموجودين في الجزائر هم تحت مسؤولية الجزائريين وان استقبالهم حالة انسانية من بين حالات انسانية اخرى عالجتها الجزائر.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_SERVICES_SECRETS_OCCIDENTAUX_EN_LIBYE_NW459420-A-01-20110903.flv

واستقبلت الجزائر ثلاثة من ابناء القذافي هم عائشة التي انجبت طفلة داخل الاراضي الجزائرية ومحمد وهنيبال، ترافقهم صفية الزوجة الثانية للزعيم الليبي.

وفي بنغازي اعلن المتحدث العسكري باسم المجلس الانتقالي العقيد احمد باني مجددا ان خميس القذافي ومحمد السنوسي قتلا ودفنا.

وقال "اؤكد ان خميس ومحمد (ابن مدير الاستخبارات الليبية عبدالله السنوسي) قتلا بالقرب من ترهونة". واضاف ان خميس دفن بالقرب من بني وليد، في حين دفن محمد في جنوب ليبيا. ونفت قناة تلفزيونية موالية للقذافي الثلاثاء على موقعها الالكتروني مقتل خميس القذافي.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_LIBYA_REAX__NW460523-A-01-20110904.flv

وصرح ممثل المجلس الوطني الانتقالي في لندن جمعة القماطي الاحد انه يتعين ان يمثل معمر القذافي امام المحكمة في ليبيا عن الجرائم التي وقعت في ظل حكمه، بغض النظر عن الاتهامات الموجهة من المحكمة الجنائية الدولية ضده.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.