تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

قتلى وجرحى في حمص وكلينتون تحاول إقناع روسيا بتبني قرار دولي ضد سوريا

5 دَقيقةً

قال شهود عيان إن ثمانية أشخاص بينهم جنديان منشقان عن نظام الأسد، قتلوا أمس في حمص خلال عملية اقتحام قامت بها القوات السورية في شمال المدينة. ومن ناحية أخرى تحاول وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إقناع نظيرها الروسي سيرغي لافروف بضرورة استصدار قرار من مجلس الأمن لإدانة قمع السلطات السورية للاحتجاجات الشعبية.

إعلان

قال نشطاء وسكان ان القوات السورية قتلت بالرصاص ستة قرويين على الأقل وجنديين منشقين في حملة مداهمة
اليوم الاثنين في الريف شمالي مدينة حمص احدى اكثر المناطق تحديا في الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية.

وكثفت النخبة الحاكمة في سوريا وهي من الاقلية العلوية الهجمات العسكرية في الاسابيع القليلة الماضية لوقف انتفاضة مستمرة منذ ستة اشهر تسببت في انشقاقات متزايدة داخل الجيش الذي يضم اغلبية سنية من الجنود.

في غضون ذلك قال مكتب حقوق الانسان في الامم المتحدة اليوم ان قوات الامن السورية قتلت 2700 من المحتجين المناهضين للحكومة منذ بداية الانتفاضة ضد الرئيس بشار الاسد في مارس آذار بينهم ما لا يقل عن 100 طفل.

it
2011-09-16 05:49-WB AR REPORTAGES

كما يبلغ المدافعون عن حقوق الانسان ودبلوماسيون غربيون في سوريا عن زيادة عمليات الاغتيال ضد قادة الاحتجاج ووقوع المزيد من القتلى جراء التعذيب وعن عمليات اعتقال جماعية شهدت احتجاز عشرات الالاف من السوريين
وتركز في الفترة الاخيرة على المهنيين والاكاديميين الذين ينتقدون الاسد.

وفي نيويورك قال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه في كلمة امام مجلس العلاقات الخارجية "الجرائم ضد الانسانية ترتكب في سوريا وقادة النظام سيحاسبون عليها."

ويأتي الهجوم على منطقة الحولة التي تضم عدة قرى الى الشمال مباشرة من حمص على بعد 165 كيلومترا شمالي دمشق بعد احتجاج ضخم في الليلة الماضية يطالب بتنحي الأسد. وقال النشطاء ان 12 جنديا حكوميا يحرسون نقاط تفتيش ريفية انشقوا.

وقال ساكن اكتفى بتعريف نفسه باسم أبو يزن "عدة منشقين خاضوا معركة لكن جرى التغلب عليهم. البقية كانوا مدنيين قتلوا في اطلاق نار عشوائي من الدبابات خلال مرورهم في الحولة."

واضاف ان 14 شخصا بينهم تلاميذ اعتقلوا في قرى تلدو وتلذهب والطيبة وعقرب.

وقال ناشطون محليون ان القوات شنت عملية مماثلة اليوم في منطقة جبل شهشابو قرب تركيا وقامت بمداهمات من منزل لمنزل في بلدة الضمير شمالي العاصمة السورية.

it
2011/09/WB_AR_NW_PKG_SPECIALE_RETRO_SYRIE_NW472439-A-01-20110914.flv

وقال ناشط في دمشق التي تشدد الاجراءات الامنية في احيائها الوسطى "النظام يحاول منع الاحتجاجات في كل مكان يستطيع فيه ذلك كما لو كان يسد انبوبا يحدث تسربا. وبمجرد ان يغلق فتحة تتسرب المياه من عشر فتحات
اخرى."

أ ف ب - روسيا: "منظمات ارهابية" قد تعزز وجودها في سوريا في حال سقوط النظام

حذر مسؤول كبير في وزارة الخارجية الروسية الاربعاء من ان "منظمات ارهابية" قد تعزز وجودها في سوريا اذا ما سقط نظام الرئيس بشار الاسد تحت ضغوط احتجاجات الشوارع المتواصلة.

ونقلت وكالة انترفاكس عن ايليا روغاتشيوف رئيس "ادارة التحديات الجديدة" في وزارة الخارجية قوله "اذا لم تتمكن الحكومة السورية من الاحتفاظ بالسلطة، فهناك احتمال كبير من ان يترسخ وجود متشددين وممثلين لمنظمات ارهابية".

وتثير روسيا غضبا دوليا متزايدا بسبب دعمها المستمر لسوريا رغم حملة القمع التي يشنها النظام ضد المتظاهرين والتي قالت الامم المتحدة انها ادت الى مقتل نحو 2600 شخص.

ورفضت موسكو دعم العقوبات التي فرضتها الدول الغربية ضد حليفتها سوريا وقالت انه يجب الضغط بشكل مماثل على المتظاهرين الذين يرفضون المشاركة في محادثات مباشرة مع الاسد.

والاسبوع الماضي قال الرئيس الروسي ديميتري مدفيديف ان بعض المشاركين في التظاهرات لهم علاقات ب"ارهابيين".

من جانب اخر قال روغاتشيوف ان ليبيا يمكن ان تصبح ملاذا اخر للجماعات المسلحة بعد سقوط نظام العقيد معمر القذافي.

ونقلت عنه وكالة انترفاكس للانباء قوله خلال محاضرة في مدينة سانت بطرسبرغ ان "امورا غريبة تحدث في ليبيا .. فقد تمت سرقة مخازن اسلحة، ولا احد يعرف ما حدث".

واضاف نستطيع ان نقول "هناك احتمال كبير ان تكون الاسلحة وقعت في ايدي الفرع الاقليمي للقاعدة".

وانتقدت روسيا بشدة الحملة التي شنها حلف الاطلسي على قوات القذافي وامتنعت عن التصويت على قرار في الامم المتحدة يجيز للحلف تنفيذ تلك الحملة.

وقالت مستشارة للاسد خلال زيارة لموسكو هذا الشهر ان تقارير وسائل الاعلام عن وقوع قتل جماعي للمدنيين مبالغ فيها وان القتلى 700 جندي وشرطي لقوا حتفهم على يد جماعات ارهابية وعدد مماثل ممن وصفتهم بالمتمردين.

وقالت وكالة الانباء السورية ان "جماعة ارهابية مسلحة" قتلت اربعة من افراد الامن الليلة الماضية في كمين قرب حماة.

ويكرر الاسد القول بأنه يقاوم مؤامرة اجنبية لتقسيم سوريا وان استخدام القوة محدود مع تأييد اغلبية السوريين له.

وابلغت كيونج وا كانج نائبة مفوضة الامم المتحدة السامية لحقوق الانسان مجلس حقوق الانسان الذي يضم 47 دولة اليوم ان قوات الامن السورية "مدعومة بالدبابات وطائرات الهليكوبتر والقناصة" تواصل سحق الاحتجاجات في
مدن من بينها حمص واللاذقية ودرعا ودمشق

وقالت ان هجوما واسع النطاق في حمص هذا الشهر خلف ما لا يقل عن 23 قتيلا مدنيا وعشرات المصابين. واضافت "وردت انباء عن اخراج قوات الامن السورية المصابين عنوة من المستشفيات بما في ذلك من غرف العمليات الجراحية
في حمص ومنعت افراد الخدمات الطبية من الوصول للمصابين ."

ويناشد المجلس الوطني الذي شكلته المعارضة واعلن في اسطنبول الاسبوع الماضي وكذلك شخصيات مدنية التقت في سوريا في مطلع الاسبوع المحتجين بالحفاظ على الطبيعة السلمية للانتفاضة وحذروا من السقوط فيما يرونه صراعا
طائفيا يؤججه الاسد.

وقال بيان صدر عقب اجتماع استمر يومين للجنة التنسيق الوطنية وهي تجمع جديد يضم بشكل اساسي كتابا علمانيين وفنانين ومثقفين ان استمرار التمرد السلمي امر حاسم لتحقيق انتقال ديمقراطي سلمي واسقاط النظام الامني الطاغي والفاسد.

لكن ناشطا في دمشق رفض نشر اسمه قال "هذه الدعوات جيدة ولطيفة لكن ماذا تفعلون عندما يقابل المحتجون بالذخيرة الحية ويكون الخروج الى الشوارع للتظاهر يعني محاولة الانتحار؟

انتفاضة لا تزال سلمية الى حد بعيد لان هذه دولة بوليسية والناس ليس لديهم اسلحة

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.