تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"الزمالك" و"أنبي" إلى مباراة قمة في نهائي كأس مصر لكرة القدم

يلتقي فريق الزمالك في نهائي كأس مصر لكرة القدم مع خصمه فريق أنبي في الحادي عشر من الشهر المقبل في إعادة لسيناريو نسخة 2008.

إعلان

تأهل الزمالك الى نهائي كأس مصر لكرة القدم بفوزه على حرس الحدود 2-1 في دور الاربعة في المباراة التي اقيمت بينهما على استاد القاهرة الدولي.

ويلتقي الزمالك في النهائي مع انبي في الحادي عشر من الشهر المقبل في اعادة لسيناريو نسخة 2008.

تقدم الزمالك بهدف مبكر عن طريق عمرو زكي (4) اثر تسديدة متقنة، وأدرك الحدود التعادل عبر أحمد حسن مكي (66)، لكن عمرو زكي تألق وسجل هدف الفوز بمجهود فردي (86).

فرض الزمالك سيطرته على المجريات في الشوط الاول وفاجأ عمرو زكي الجميع بهدف مبكر في الدقيقة الرابعة من كرة صاروخية في الزاوية اليسرى العلوية للحارس علي فرج.

وانطلق حسين حمدي من الجهة اليمنى ومرر كرة إلى عمرو زكي الذي حولها هو الأخر إلى عمر جابر القادم من الخلف الذي سددها بعيدا عن المرمى (13).

حاول حرس الحدود الضغط فانطلق أحمد عيد عبد الملك من الجهة اليمنى لكنه لم يجد المساندة لتصل الكرة إلى الحارس عبد الواحد السيد بسهولة.

كاد الحدود يعادل من خطأ دفاعي لولا براعة فتح الله الذي تدخل في الوقت المناسب (21)، وارتدت الكرة في هجمة معاكسة لتصل للمتقدم حسين حمدي الذي راوغ مدافع الحدود وسددها خطيرة فوق المرمى بقليل (22).

نظم الزمالك هجمة سريعة فمرر حسين حمدي كرة الى شيكابالا الذي يتوغل داخل منطقة الجزاء وراوغ الحارس علي فرج ولكنه تعثر بغرابة لتذهب الكرة الى خارج الملعب.

يمنع عبد الواحد السيد فرصة هدف محقق في الدقيقة 30 بعد تصديه ببراعة لتسديدة عبد الملك.

سيطرت العشوائية على أداء الفريقين في الدقائق العشر الأخيرة حيث غلب اللعب الفردي بالاضافة إلى الخشونة المفرطة من جانب لاعبي حرس الحدود خاصة أحمد عيد عبد الملك الذي تعرض للعرقلة في الدقيقة 45 ليحتسب الحكم ركلة حرة من مكان جيد تصدى لها إسلام رمضان وسدد الكرة في المدرجات.

وفي الشوط الثاني، نجح أحمد حسن مكي في تعديل النتيجة بعد المتابعة الرائعة للكرة التي ارتدت من العارضة اثر رأسية أحمد سلامة (66).

انطلق لاعبو الزمالك مجددا الى الهجوم وحصلوا على عدد من الفرص الى ان نجح في تسجيل هدف الفوز قبل النهاية بأربع دقائق حين تلقى عمرو زكي كرة من أحمد حسن فانطلق بها وسط ملاحقة ثلاثة مدافعين فنجح في التخصل منهم وسددها بيسراه قوية من بين قدمي علي فرج.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.