تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

هكذا تتجسس الولايات المتحدة على الشركات الفرنسية

للمزيد

وقفة مع الحدث

من هو "السيد" الذي أُبلغ بقتل خاشقجي؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

باليرمو..قمة الطرائف والخاسر هو المواطن الليبي.

للمزيد

النقاش

غزة: تثبيت للهدنة أم منح مهلة؟

للمزيد

حدث اليوم

اليمن: معركة الحديدة مفصلية لمن؟

للمزيد

موضة

المصمم الإسباني أليخاندرو بالومو غوميز يسعى لمجتمع منفتح على المثلية الجنسية

للمزيد

ريبورتاج

إسرائيل-فلسطين: إدانات حقوقية لقانون يجيز إعدام معتقلين فلسطينيين

للمزيد

أنتم هنا

فرنسا.. رفقة عائلة صيادين في مدينة "لو غرو دي روا"

للمزيد

ريبورتاج

كيف يعيش الأفارقة اللبنانيون في طرابلس؟

للمزيد

الشرق الأوسط

الدول الغربية تندد بالفيتو الصيني والروسي في مجلس الأمن ودمشق تعتبره "تاريخيا"

فيديو فرانس 24

نص أ ف ب

آخر تحديث : 06/10/2011

نددت الدول الغربية الأربعاء باستخدام روسيا والصين الفيتو الذي أفشل إصدار قرار في مجلس الأمن الدولي يدين النظام السوري، في حين اعتبرته دمشق "تاريخيا". وعبرت المعارضة السورية عن مخاوفها من أن يشجع هذا الفيتو النظام على مواصلة القمع.

المعارضة السورية في أول ائتلاف جدي

رحب النظام السوري الاربعاء بلجوء روسيا والصين الى الفيتو ما حال دون تبني مجلس الامن مشروع قرار يدين القمع الدامي الذي يمارسه ضد التظاهرات المناهضة له.

وقالت بثينة شعبان مستشارة الرئيس السوري بشار الاسد "انه يوم تاريخي لان روسيا والصين كدولتين وقفتا الى جانب الشعوب وضد الظلم".

واضافت في مقابلة مع فرانس برس "اعتقد ان السوريين مرتاحون لرؤية ان هناك قوى اخرى في العالم تقف في وجه الهيمنة والتدخل العسكري في شؤون دول وشعوب".

روسيا - سوريا

أ ف ب - روسيا: "منظمات ارهابية" قد تعزز وجودها في سوريا في حال سقوط النظام

حذر مسؤول كبير في وزارة الخارجية الروسية الاربعاء من ان "منظمات ارهابية" قد تعزز وجودها في سوريا اذا ما سقط نظام الرئيس بشار الاسد تحت ضغوط احتجاجات الشوارع المتواصلة.

ونقلت وكالة انترفاكس عن ايليا روغاتشيوف رئيس "ادارة التحديات الجديدة" في وزارة الخارجية قوله "اذا لم تتمكن الحكومة السورية من الاحتفاظ بالسلطة، فهناك احتمال كبير من ان يترسخ وجود متشددين وممثلين لمنظمات ارهابية".

وتثير روسيا غضبا دوليا متزايدا بسبب دعمها المستمر لسوريا رغم حملة القمع التي يشنها النظام ضد المتظاهرين والتي قالت الامم المتحدة انها ادت الى مقتل نحو 2600 شخص.

ورفضت موسكو دعم العقوبات التي فرضتها الدول الغربية ضد حليفتها سوريا وقالت انه يجب الضغط بشكل مماثل على المتظاهرين الذين يرفضون المشاركة في محادثات مباشرة مع الاسد.

والاسبوع الماضي قال الرئيس الروسي ديميتري مدفيديف ان بعض المشاركين في التظاهرات لهم علاقات ب"ارهابيين".

من جانب اخر قال روغاتشيوف ان ليبيا يمكن ان تصبح ملاذا اخر للجماعات المسلحة بعد سقوط نظام العقيد معمر القذافي.

ونقلت عنه وكالة انترفاكس للانباء قوله خلال محاضرة في مدينة سانت بطرسبرغ ان "امورا غريبة تحدث في ليبيا .. فقد تمت سرقة مخازن اسلحة، ولا احد يعرف ما حدث".

واضاف نستطيع ان نقول "هناك احتمال كبير ان تكون الاسلحة وقعت في ايدي الفرع الاقليمي للقاعدة".

وانتقدت روسيا بشدة الحملة التي شنها حلف الاطلسي على قوات القذافي وامتنعت عن التصويت على قرار في الامم المتحدة يجيز للحلف تنفيذ تلك الحملة.

ونددت الدول الغربية التي كانت قدمت مشروع قرار يدعو الى اتخاذ "تدابير محددة الاهداف" ضد دمشق، بالفيتو الروسي والصيني، وفي مقدمها الولايات المتحدة وفرنسا.

وصوتت تسع دول مع مشروع القرار في حين لجأت روسيا والصين الى الفيتو. وامتنعت اربع دول هي جنوب افريقيا والهند والبرازيل ولبنان عن التصويت.

وقالت سفيرة الولايات المتحدة في الامم المتحدة سوزان رايس بعيد التصويت ان "الولايات المتحدة مستاءة بشدة من اخفاق المجلس تماما" في محاولة التعامل مع "تحد اخلاقي ملح وتهديد متنام للسلام الاقليمي".

وتابعت رايس "اليوم، يستطيع شعب سوريا الشجاع ان يرى من يدعم تطلعاته الى الحرية وحقوق الانسان العالمية داخل هذا المجلس ومن لا يقوم بذلك".

وقال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه في بيان ان "فرنسا بذلت مع شركائها كل الجهود حتى تقترح في مجلس الامن نصا قويا لكن يمكن ان يستجيب لمخاوف الجميع. البعض قرر استخدام الفيتو".

واضاف "انه يوم حزين للشعب السوري، انه يوم حزين لمجلس الامن".

وصرح وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ الاربعاء ان استخدام روسيا والصين حقهما في النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار يدين دمشق يشكل "خطأ فادحا ومؤسفا".

بدوره، اعتبر وزير الخارجية الالماني غيدو فسترفيلي الاربعاء ان فشل اصدار قرار في مجلس الامن الدولي يدين النظام السوري هو "امر مؤسف جدا".

لكن روسيا نفت الاربعاء ان تكون محامية الدفاع عن نظام الرئيس السوري بشار الاسد بينما تواجه انتقادات لاستخدامها حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار للغربيين وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان "لسنا محامي الدفاع عن نظام الاسد".

في الوقت نفسه، اعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش الاربعاء ان روسيا ستستقبل مندوبين عن المعارضة السورية خلال تشرين الاول/اكتوبر الجاري.

15 آذار مارس...شرارة الاحتجاجات تندلع بسوريا

من جهته، قال برهان غليون رئيس المجلس الوطني السوري، الهيئة الرئيسية للمعارضة، في مقابلة مع وكالة فرانس برس ان الفيتو الروسي الصيني في مجلس الامن الدولي ضد مشروع قرار حول سوريا "سيشجع" اعمال العنف.

وقال غليون في باريس بعد فشل اصدار قرار في مجلس الامن ان "دعم بشار الاسد في مشروعه العسكري والفاشي لن يشجع الشعب السوري على البقاء في الثورة السلمية".

اما رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان فاكد الاربعاء ان تركيا ستفرض "مجموعتها الخاصة من العقوبات" ضد سوريا رغم فشل اصدار قرار في مجلس الامن الدولي يدين النظام السوري.

ويبدأ الجيش التركي الاربعاء مناورات في محافظة هاتاي (جنوب، على الحدود مع سوريا) التي لجأ اليها اكثر من سبعة الاف سوري هربا من اعمال قمع التظاهرات المناهضة للحكومة منذ ستة اشهر كما اعلنت قيادة اركان الجيوش التركية.

المساعي الدبلوماسية لحل الأزمة السورية 2011/08/28

في هذا الوقت، واصلت السلطات السورية عمليات الدهم بحثا عن ناشطين مؤيدين للديموقراطية في انحاء البلاد.

ففي دوما بريف دمشق تم اعتقال 53 شخصا الاربعاء وفق ما افاد ناشطون. واسفرت اعمال القمع منذ منتصف اذار/مارس عن اكثر من 2700 قتيل بحسب الامم المتحدة.

من جهتها، دعت السفيرة الاميركية في بيروت مورا كونيلي السلطات اللبنانية الى حماية المعارضين السوريين الموجودين على ارضها، بحسب ما جاء في بيان صادر عن السفارة.

روسيا تطالب المجتمع الدولي بمنح الأسد المزيد من الوقت 20/08/2011

واتت الدعوة خلال اجتماع ضم كونيلي ووزير الدفاع اللبناني فايز غصن الثلاثاء.

ورأت قوى 14 آذار اللبنانية وابرز اركانها رئيس الحكومة السابق سعد الحريري الاربعاء في تشكيل المجلس الوطني السوري "محطة تحول كبير في مسار الثورة" الهادفة الى اسقاط الرئيس السوري بشار الاسد.

 

نشرت في : 05/10/2011

  • سوريا

    روسيا والصين تستخدمان حق النقض (الفيتو) ضد قرار للأمم المتحدة يدين سوريا

    للمزيد

  • سوريا

    ما مصلحة موسكو وبكين بتوفير الدعم للنظام السوري؟

    للمزيد

  • سوريا

    القضاء السوري يرفض الإفراج بكفالة عن عالمة النفس رفاه ناشد

    للمزيد

تعليق