تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تظاهرات للمطالبة بالإفراج عن المعارضة الأوكرانية تيموشنكو

تواجه المعارضة تيموشنكو عقوبة السجن سبع سنوات بتهمة استغلال السلطة لـ"غايات إجرامية" خلال توقيع عقود الغاز مع روسيا. ونزل مئات المتظاهرين إلى شوارع كييف احتجاجا على محاكمة تيموشنكو ومطالبين بالإفراج عنها.

إعلان

اعلن القاضي روديون كيرييف الثلاثاء ان المعارضة الاوكرانية يوليا تيموشنكو استغلت سلطتها "لغايات اجرامية" خلال توقيع عقود الغاز مع روسيا بصفتها رئيسة للوزراء، وذلك خلال تلاوته الحكم في نهاية محاكمتها.

وقال القاضي "في كانون الثاني/يناير 2009 استخدمت يوليا تيموشنكو بصفتها رئيسة للوزراء سلطتها وصلاحياتها القانونية لغايات اجرامية وقامت باعمال تتجاوز بوضوح حقوقها وسلطتها".

وبدأ القاضي تلاوة الحكم صباح الثلاثاء بحق زعيمة المعارضة.

واكد القاضي ان هذه الاتفاقات كلفت شركة المحروقات التابعة للدولة الاوكرانية نفتوغاز غاليا.

من جهتها نددت الزعيمة المعارضة ب"حكم مفبرك" من قبل الرئيس فيكتور يانوكوفيتش.

وقالت امام صحافيين "هذه القضية مفبركة، الحكم مفبرك. ان يانوكوفيتش يعود الى العام 1937" في اشارة الى الاحكام التي دبرها آنذاك الديكتاتور السوفياتي ستالين.

واضافت خلال توقف الجلسة لبعض الوقت ان "هذه المحاكمة وهذا الحكم دبرهما يانوكوفيتش ويظهران ضعف السلطة".

وتحاكم تيموشنكو على خلفية توقيعها على اتفاقات للغاز مع روسيا من دون تفويض من الحكومة حين كانت رئيسة لوزراء البلاد في 2009، ويقول الادعاء ان الاتفاقات كانت منحازة لموسكو.

وكانت تيموشنكو خرجت من السلطة بعد هزيمتها امام يانوكوفيتش في انتخابات شباط/فبراير 2010. ويقول الادعاء ان تيموشنكو تسببت بخسارة للبلاد تبلغ 190 مليون دولار.

وقد نزل مئات المتظاهرين الاوكرانيين الى الشوارع الثلاثاء في كييف لدعم رئيسة الوزراء السابقة قبل اصدار الحكم بحقها في محاكمتها حيث تواجه عقوبة السجن سبع سنوات.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.