تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اشتباكات بين قوات المجلس الانتقالي و موالين للقذافي في طرابلس

شهدت العاصمة الليبية طرابلس اليوم مواجهات مسلحة بين قوات المجلس الوطني الانتقالي وقوات موالية للعقيد المخلوع معمر القذافي. وقد خلفت هذه المواجهات مصابين نقلوا إلى المستشفى وفيهم عناصر من قوات المجلس الوطني الانتقالي. وأكد مسؤول عسكري بالمجلس الوطني الانتقالي على أن الاشتباكات كانت "محدودة".

إعلان

تضارب الأنباء حول اعتقال المعتصم القذافي وقوات المجلس الانتقالي تتراجع في سرت

مواجهات عنيفة بين قوات القذافي والثوار من أجل السيطرة على سرت وبني وليد

اندلعت اشتباكات بالرصاص في طرابلس الجمعة بين مسلحين مؤيدين للزعيم الليبي الفار معمر القذافي وقوات المجلس الانتقالي ما خلف ثمانية جرحى على الاقل بحسب مصادر طبية.

وقال مراسل لفرانس برس ان قوات موالية للقذافي اشتبكت مع مقاتلين موالين للمجلس في حي بوسليم الذي يبعد نحو عشرة كيلومترات الى الجنوب من وسط العاصمة ويعرف انه يضم مؤيدين للقذافي.

واشتبك موالون للقذافي مع العشرات من مقاتلي المجلس الانتقالي، الذين اطلقوا النار على مواقعهم من عربات.

ومع وصول الصحافيين الى المكان هتف احد الشباب المؤيدين للقذافي: "الله، معمر، ليبيا وبس!".

وقالت مصادر بمستشفى بوسليم ان ثمانية اشخاص اصيبوا بينهم مقاتلون من المجلس.

وقال الناطق باسم المجلس الانتقالي عبد الرحمن بوسين لفرانس برس "بعد تظاهرة للموالين للقذافي في حي بوسليم جرت اشتباكات مع قوات معارضة للقذافي".

وقال ان الموالين للقذافي اشتبكوا مع مقاتلي المجلس في اجزاء اخرى من العاصمة الجمعة، دون اعطاء تفاصيل. غير ان مقيمين في حي بوسليم تحدثوا عن اعمال عنف في الحي الاسلامي الى الغرب من وسط المدينة.

ولكن خالد شريف، نائب المسؤول العسكري عن طرابلس في المجلس الوطني الانتقالي، اصر على ان الاشتباكات "محدودة".

وقال لفرانس برس "تمت السيطرة على الوضع وإلقاء القبض على عدد منهم ونقوم بمطاردة الباقين".

وقال شريف ان اشتباكات محدودة دارت في حيي بوسليم والهضبة الخضراء اللذين يعتبران مواليين للقذافي.

وأضاف "دارت اشتباكات محدودة بعد صلاة الجمعة مع مجموعة مسلحة في منطقة بوسليم والهضبة الخضراء"، واصفا المجموعة المسلحة بانها "طابور خامس"، دون ان يحدد عدد المعتقلين.

وقد اغلقت عدة طرق في العاصمة في اعقاب اعمال العنف.

واكد السكان ان احتجاج بوسليم بدأ بعد صلاة الجمعة وجاء بعد دعوة الى الانتفاض انطلقت في وقت سابق من الاسبوع من احد المذيعين الموالين للقذافي في تلفزيون الرأي الذي يبث من سوريا.

وقال مقاتل شاب من المجلس في بوسليم يدعى مفتاح "كنا نعرف ان المؤيدين للقذافي سيخرجون اليوم، وكنا مستعدين".

ويعرف حي بوسليم بالسجن الموجود فيه، وكان اخر منطقة في العاصمة تشهد مقاومة بعد اقتحام قوات المجلس المقر الواسع والمحصن للزعيم الهارب بباب العزيزية في 23 اب/اغسطس

وهذه هي المرة الاولى التي تسجل فيها اشتباكات في المدينة منذ سيطرت عليها قوات المجلس الانتقالي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.