تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وقفة مع الحدث

من هو "السيد" الذي أُبلغ بقتل خاشقجي؟

للمزيد

وقفة مع الحدث

باليرمو..قمة الطرائف والخاسر هو المواطن الليبي.

للمزيد

النقاش

غزة: تثبيت للهدنة أم منح مهلة؟

للمزيد

حدث اليوم

اليمن: معركة الحديدة مفصلية لمن؟

للمزيد

موضة

المصمم الإسباني أليخاندرو بالومو غوميز يسعى لمجتمع منفتح على المثلية الجنسية

للمزيد

ريبورتاج

إسرائيل-فلسطين: إدانات حقوقية لقانون يجيز إعدام معتقلين فلسطينيين

للمزيد

أنتم هنا

فرنسا.. رفقة عائلة صيادين في مدينة "لو غرو دي روا"

للمزيد

ريبورتاج

كيف يعيش الأفارقة اللبنانيون في طرابلس؟

للمزيد

رياضة 24

الأهلي – الترجي.. ريمونتادا بنكهة تونسية

للمزيد

أمريكا

الشرطة الأمريكية ترجئ فك اعتصام محتجي حركة " لنحتل وول ستريت"

نص أ ف ب

آخر تحديث : 14/10/2011

أرجأت الشرطة الأمريكية فك الاعتصام الذي يخوضه عدد من المتظاهرين ضد بورصة "وول ستريت" ويعلنون تنديدهم بالرأسمالية وينتقدون ارتفاع معدلات البطالة. ويداوم المتظاهرون الذين تتوسع حركتهم يوما بعد يوم في مناوبة ليلية تحسبا لأي تدخل من رجال الأمن ضدهم.

تظاهرات حركة "احتلال وول ستريت" تجتاح الولايات المتحدة

احتفل المتظاهرون ضد بورصة وول ستريت بانتصارهم الجمعة بعد ان ارجأت سلطات نيويورك في اخر لحظة خطط اجلائهم من ساحة تحولت الى مخيم لاعتصام المحتجين منذ الشهر الماضي.

غير ان مراسلا لفرانس برس قال ان ثلاثة اشخاص على الاقل اعتقلوا قرب الساحة بعد اندلاع مشادات مع الشرطة.

فقد تدخلت الشرطة حينما كانت مجموعة من المتظاهرين تسير على الطريق وليس على الرصيف خلافا للقانون، وشوهد احد المقبوض عليهم وقد بدت اثار الدماء على وجهه.

وكان ملاك العقار قد علقوا في وقت سابق طلبا للبلدية لاخلاء الساحة للقيام بعمليات التنظيف الروتينية وقالوا انهم يعتقدون انه بالامكان التوصل الى اتفاق مع المحتجين، حسبما قال نائب رئيس البلدية كاس هولواي في بيان.

وكان المتظاهرون قد تعهدوا بمقاومة اي محاولات لطردهم من المخيم الذي اقاموه وبات رمزا لحركة احتجاجية مازالت في مهدها وان بدأ نطاقها يتسع لتنتشر في انحاء اخرى من البلاد خلال الاسابيع الاخيرة.

غير ان شركة بروكفيلد بروبيرتيز التي تملك الموقع قالت على موقعها انها "تعتقد بامكان التوصل الى ترتيب مع المحتجين يضمن بقاء الساحة نظيفة وامنة ومتاحة للعامة"، حسبما اضاف هولواي.

واعتبر الاف المحتجين الذين بقي الكثيرون منهم ساهرين طوال الليل استعدادا لمواجهة محتملة مع الشرطة، التراجع المؤقت عن اخلاء الساحة نصرا لتظاهرتهم ضد ما يتهمون الشركات الكبرى به من جشع وفساد.

وهتف المحتجون "الشعب المتحد لن ينهزم ابدا!" بعد انتشار نبأ قرار البلدية عدم اخلاء المخيم في ساحة زوكوتي التي تقع في قلب الحي المالي بنيويورك والتي اعاد المحتجون تسميتها "ليبرتي بلازا" او "ساحة الحرية".

وقالت سينيا باراغان متحدثة عن المتظاهرين "انه نصر كبير لنا"، مضيفة ان الحركة قد تعززت بانضمام اعداد كبيرة لها.

وكان عمدة نيويورك مايكل بلومبرغ قد زار المنطقة في وقت متأخر الاربعاء لطمأنة المحتجين الى امكان استمرار احتجاجاتهم بعد القيام بعمليات التنظيف.

غير ان رئيس شرطة نيويورك راي كيلي ألمح الى مواجهة حينما اشار الى انه لن يسمح بعد ذلك للمحتجين بمواصلة اعتصامهم.

وقال زاك ليب الذي يعمل امين مكتبة وهو في السابعة والعشرين من عمره "كنت مستعدا للاعتقال، والان سأذهب الى العمل"، وقد ساعد في انشاء مكتبة في الساحة.

واضاف "اشعر بنشوة وبطاقة كبيرة ولكني مازلت متحفزا".

وكانت مجموعة صغيرة من المحتجين قد بدأت اعتصاما في ساحة زوكوتي في 17 ايلول/سبتمبر منددة بالرأسمالية في انتقادات وجدت صدى في اميركا التي تعاني من ارتفاع معدلات البطالة واثار كساد مؤلم تسعى البلاد جاهدة لتجاوزها.

ورافق ذلك مجموعات احتجاجية شبيهة في مدن اميركية رئيسية اخرى واصبح ال غور نائب الرئيس الاميركي السابق الذي تحول لناشط للتغير المناخي الخميس اخر اسم بارز يلقي بدعمه خلف الحركة.

وكان عدد يصل الى 600 محتج قد اعتصموا في الساحة حيث امضو الليل في خيام وتحت اغطية الرحلات في ساحة نيويورك وبدا ان الاعتصام سيستمر فقد ظهرت اكشاك لبيع الاطعمة ومستوصف طبي ومكتب استعلامات فضلا عن المكتبة.

غير ان الساحة ليست مجهزة باماكن لقضاء الحاجة ويلزم للمحتجين قضاء حاجتهم في حمامات المطاعم القريبة. ومع تزايد اعدادهم بدأت الشكاوى المحلية من قيام البعض بالتبول في الشوارع.

وينفي المتظاهرون وجود اي مخاطر صحية للاعتصام ويقولون انهم يرتبون الاوضاع في الساحة يوميا، وقد قاموا بعملية تنظيف واسعة الخميس لقطع الطريق على تدخل السلطات. وتم نقل بعض متعلقاتهم ووضع اصص الزرع في احواض الزهور بالساحة.

ووقعت مواجهات عدة على صعيد البلاد بين نشطاء بالحركة الاحتجاجية والسلطات.

ففي نهايةالشهر الماضي اعتقل اكثر من 700 محتج لعرقلتهم حركة السير خلال عطلة الاسبوع على جسر بروكلين في نيويورك.

وفي بوسطن شنت الشرطة اكبر حملة حتى الان على الحركة في الساعات الاولى من صباح الثلاثاء حيث داهمت قوات الشرطة الساحات والحدائق لاعتقال اكثر من 100 محتج وتوجيه تهم لهم بالتجمهر غير القانوني.

وكان استطلاع اجرته مجلة تايم الاميركية قد اظهر ان 54 بالمائة من الاميركيين لديهم رأي اما جيد بعض الشيء او مؤيد للمتظاهرين، بينما اعربت نسبة 23 بالمائة عن رفض واضح للحركة فيما لم تقرر نسبة 23 بالمائة المتبقية موقفها تجاه الحركة.

 

نشرت في : 14/10/2011

  • الولايات المتحدة

    آلاف الأشخاص يتظاهرون في نيويورك ضد "وول ستريت"

    للمزيد

تعليق