تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

وزير المالية باروان يؤكد أن التصنيف الائتماني لفرنسا ليس مهددا

1 دَقيقةً

قال فرانسوا باروان وزير المالية الفرنسي إن التصنيف الائتماني لفرنسا ليس مهددا لأن بلاده تنفذ إجراءات لتخفيض عجز الموازنة. ويأتي حديث الوزير الفرنسي غداة تحذير وجهته مؤسسة موديز من أنها ستعطي نظرة سلبية لتصنيف فرنسا الائتماني خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

إعلان

قال وزير المالية الفرنسي  فرانسوا باروان ان التصنيف الائتماني لفرنسا عند أ أ أ ليس عرضة للخطر لأن البلاد تنفذ اجراءات لخفض العجز ولكنه حذر من أن معدل نمو الناتج المحلي لاجمالي المستهدف للعام المقبل ويبلغ 1.75 في المئة قد يكون أعلى من اللازم.

وقال الوزير لمحطة تلفزيون فرانس 2 إن التصنيف الفرنسي "ليس في خطر ... لاننا نستبق الجدول الزمني لاقرار اجراءات خفض العجز."

وحين سئل عما اذا كان معدل النمو المستهدف لعام 2012 سيتغير في ضوء التوقعات الاقتصادية الضعيفة أضاف "ربما يكون مرتفعا مقارنة بتطور الوضع الاقتصادي ..لن نعدله اليوم "سنعدله هذا واضح."

وحذرت مؤسسة التصنيف الائتماني موديز أمس الاثنين من أنها قد تعطي نظرة سلبية لتصنيف فرنسا أأأ خلال الأشهر الثلاثة المقبلة إذا ما شكلت تكلفة انقاذ البنوك ودول أخرى في منطقة اليورو ضغطا كبيرا على ميزانية البلاد.

ويأتي التحذير في الوقت الذي يناقش فيه قادة الاتحاد الاوروبي اجراءات لحماية النظام المالي للمنطقة من جراء تخلف متوقع لليونان عن سداد ديونها.
ومن المتوقع أن تشمل هذه الاجراءات ضخ أموال في بنوك معرضة للدين اليوناني.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.