تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"ارحل" عنوان الفيلم الافتتاحي لمهرجان "آمال" للسينما الأورو-عربية في إسبانيا

حمل عنوان الفيلم الافتتاحي لمهرجان "آمال" للسينما الأورو-عربية شعار "ارحل" الذي ردده المتظاهرون في جل مسيرات الربيع العربي. ويحاول الفيلم لمخرجه الإسباني مارك ألمودوفار أن يرصد تأثير التورة التونسية وهروب زين العابدين على الشارع المصري.

إعلان

"إرحل" هو عنوان فيلم افتتاح الدورة التاسعة من مهرجان "آمال" السينمائي الدولي للسينما الأوروـ عربية وهو من إخراج الإسباني الشاب "مارك ألمودوفار".

"إرحل" فيلم وثائقي، مدته خمسة وخمسون دقيقة، يستعرض تأثير هروب زين العابدين بن علي وإجبار الشعب التونسي له بترك السلطة على الشارع المصري وخروجه في الخامس والعشرين من كانون الثاني ـ يناير إلى الشوارع للمطالبة بإسقاط نظام حسني مبارك ومطالبته بالرحيل.

يواكب الفيلم يوميات الشباب المصري في ساحة التحرير وسط القاهرة يوماً بعد آخر وكيف تم تسخير قوى الشرطة والجيش للقضاء على الثورة وكيف تمت استعانة النظام بمن يعرفون بالبلطجية لقتل المتظاهرين السلميين الذين، كما يؤكد في الفيلم، خرجوا كشعب وليس كأحزاب معارضة أو مجموعات مصرية وغير مصرية ممولة من الخارج لضرب الاستقرار والأمن في مصر كما تم اتهامهم من قبل بعض الوجوه السياسية والدينية والثقافية والفنية كالمطربين والممثلين وغيرهم من المساندين لنظام مبارك والتي يستعرض الفيلم بعضها، خرجوا ليعبروا عن إرادتهم في التغيير وعودة ثرواتهم المنهوبة من قبل رموز النظام وحاشيته كما يرد على لسان أحد الشهود في الفيلم وكما تؤكد اللافتات والشعارات التي كانوا يرفعونها.

المخرج مارك ألمودوفار تحدث لفرانس24 عن ظروف عمله وكيف أنه سافر إلى مصر منذ حوالى سنتين ليقيم في الإسكندرية رغبة منه بتعلم اللغة العربية وبالابتعاد عن مدينته برشلونة وكيف أنه استشعر بما يمكن أن يحدث في مصر بعد سقوط بن علي في تونس فسافر من الإسكندرية إلى القاهرة وسجل منذ الخامس والعشرين من يناير يوميات هؤلاء الشباب وتطور معركتهم مع أبناء بلدهم من قوى الأمن والجيش الذين استخدموا الرصاص الحي والطيران الحربي لإرهاب المتظاهرين وإجبارهم على العودة إلى منازلهم فافترش هؤلاء أرض ساحة التحرير وأبوا أن يخرجوا منها قبل تحقيق مطالبهم في إسقاط حسني مبارك ونظامه.

ألمودوفار قال لفرانس 24 وللجمهور في ندوة تلت عرض الفيلم، إن الشعب المصري انتصر في إسقاط مبارك كديكتاتور ولكنه لم يستطع حتى الآن التخلص الكامل من نظامه وقد توجه بلغة عربية مكسرة إلى الشباب المصري ليدعوهم إلى النزول مجدداً إلى الشوارع لتكتمل ثورتهم.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.