تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حصيلة ضحايا زلزال تركيا نحو الارتفاع وجهود الإنقاذ متواصلة

أفادت آخر حصيلة مؤقتة لضحايا الزلزال الذي ضرب شرق تركيا الأحد مقتل 366 شخصا وإصابة 1300 بجروح حسب ما أوردته إدارة الأوضاع الطارئة الثلاثاء. وتقاوم فرق الإنقاذ الظروف المناخية وهبوط الظلام من أجل إنقاذ ما أمكن والبحث عن أحياء تحت الأنقاض.

إعلان

ارتفعت حصيلة الزلزال المدمر الذي ضرب شرق تركيا الاحد الى 366 قتيلا و1300 جريح، بحسب حصيلة رسمية موقتة اصدرتها ادارة الاوضاع الطارئة الثلاثاء.

وكانت حصيلة سابقة اصدرتها ليل الاثنين الثلاثاء الادارة نفسها اشارت الى مقتل 279 شخصا في الزلزال.

أ ف ب - تركيا حيث تنظم الاحد انتخابات تشريعية، بلد مسلم يقع بين اوروبا واسيا وينتمي الى حلف شمال الاطلسي ويتطلع الى الانضمام الى الاتحاد الاوروبي، ويحكمه حزب اسلامي محافظ، وشهدت البلاد خلال 2010 نموا قدره 8,9%.

- الوضع الجغرافي: مساحة البلاد 779452 كلم مربع، وتمتد على القارتين الاوروبية والاسيوية وتطل على سواحل البحور التالية: الاسود ومرمرة وايجه والمتوسط، ولديها حدود مع ارمينيا وجورجيا واذربيجان وايران والعراق وسوريا واليونان وبلغاريا.

- عدد السكان: 73,7 مليون نسمة

- العاصمة: انقرة

- اللغة الرسمية: التركية

- الديانة: 99% من السكان مسلمون معظمهم من السنة وتعد البلاد اقلية هامة من العلويين (ما بين 15 الى 20%) المعروفين بتاويلهم المتسامح للقرآن. وفيها جالية يهودية تعد 23 الف شخص وارمنية تعد نحو سبعين الفا.

- تاريخ: اثر سقوط السلطنة العثمانية خلال الحرب العالمية الاولى، اعلن مصطفى كمال اتاتورك في 29 تشرين الاول/اكتوبر 1923 تاسيس الجمهورية التركية التي قادها حتى وفاته في 1938 قام خلالها بتحديث تركيا.

واعتمد نظام التعددية الحزبية سنة 1946 لكن الحياة السياسية شهدت ثلاثة انقلابات عسكرية تلاها قمع عنيف (1960 و1970 و1980).

واعلن حزب العمال الكردستاني في 1984 حركة تمرد على الجيش اوقعت حتى الان اكثر من 45 الف قتيل.

- الوضع السياسي: صلاحيات رئيس الجمهورية (عبد الله غول حاليا، الذي انتخبه البرلمان في اب/اغسطس 2007) فخرية في الاساس.

عين رجب طيب اردوغان رئيس وزراء في اذار/مارس 2003 خلفا لعبد الله غول، وينتمي الاثنان الى التيار الاسلامي. وحقق حزبه، حزب العدالة والتنمية انتصارا انتخابيا كاسحا في الانتخابات التشريعية المبكرة التي جرت في تشرين الثاني/نوفمبر 2002 واضعا حدا لاكثر نم عقد من الحكومات الائتلافية.

وتولى حزب العدالة والتنمية السلطة باغلبية مريحة في انتخابات تموز/يويو 2007 التشريعية.

وتركيا لديها برلمان بمجلس واحد من 550 نائبا.

- اقتصاد: عانى الاقتصاد التركي نهاية 2008 و2009 من الازمة الاقتصادية العالمية واصابه الركود قبل ان ترتفع نسبة النمو (8,9% خلال 2010).

وتشكل السياحة اكبر مصدر موارد في البلاد من العملة الصعبة ويمثل 22 مليار دولار و32 مليون زائر سنة 2009.

ودخلت تركيا في تشرين الاول/اكتوبر 2005 مفاوضات صعبة من اجل الانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

- اجمالي الناتج الوطني للفرد الواحد: 10079 دولارا في 2010 (معهد تويك، رسمي).

- البطالة: 14% خلال 2009.

- العملة: الليرة التركية.

- القوات المسلحة:510600 رجل (المعهد الدولي للاحصائيات 2010). 

واضافت ادارة الاوضاع الطارئة ان 2262 مبنى انهارت في المنطقة المنكوبة لا سيما في مدن ارجيس وفان عاصمة المنطقة التي تعد غالبية كردية والقريبة من ايران.

وعلى رغم هبوط الليل والبرد، بذل عمال الانقاذ قصارى جهدهم الاثنين بحثا عن احياء بين منكوبي الزلزال العنيف.

وقام عمال الانقاذ باشعال مصابيحهم ومولداتهم مع غروب الشمس بسبب الاعطال التي لحقت بالتيار الكهربائي وتمكنوا من سحب الفتاة هلال البالغة من العمر 16 عاما من بين انقاض منزلها في ارجيس، المدينة التي تعرضت لاكبر قدر من الاضرار والتي تعد 75 الف نسمة.

وشهدت ارجيس والى جنوبها مدينة فان التي تعد 380 الف نسمة وهي عاصمة المحافظة التي تحمل الاسم نفسه وتمتد على ضفاف بحيرة تحيط بها الجبال المكللة بالثلوج، سقوط الغالبية الساحقة من الضحايا بحسب السلطات.

وتوقع مركز الزلازل في اسطنبول الاحد سقوط ما بين 500 والف قتيل الا ان المنقذين على الارض يشيرون الى امكان عدم بلوغ هذه الحصيلة.

ويبدو ان عدد القتلى مرشح لمزيد من الارتفاع لكن "بحدود الاربعين" شخصا كحد اقصى بحسب الطبيب في ارجيس نيازي سيليك الذي اشار الى تراجع في عدد الاشخاص الذين يتم ادخالهم المستشفى للمعالجة.

واثناء كلام الطبيب في المستشفى الميداني وصل موضوعا على حمالة مصاب جديد هو رجل مسن تم اخراجه من بين انقاض مبنى منهار ومصاب بوهن شديد.

وبسرعة، قام الفريق الطبي بتمزيق ملابسه ومده بالمصل والاكسجين قبل البدء بفحص جسده ببطء لرصد رضوض محتملة.

وقال نور الدين يلمظ العضو في فريق للمسعفين والذي وصل من بولو (غرب) "من المفترض ان ينجو، لكن حسنا، لا احد يدري: لقد امضى 24 ساعة تحت الانقاض من دون ماكل او مشرب، وقد يتوقف عمل احد الاعضاء".

واستعد الناجون من الزلزال لتمضية ليلة ثانية مع قلق من احتمال حصول هزات ارتدادية، لكن هذه المرة بالنسبة للكثير منهم داخل خيم قدمها الهلال الاحمر على رغم درجات الحرارة التي من المتوقع الا تتجاوز درجتين ليل الاثنين الثلاثاء، فيما يتوقع تساقط الثلوج الاربعاء.

وهذا الزلزال البالغة قوته 7,2 درجات هو الاعنف الذي تشهده تركيا منذ العام 1999 عندما ادى زلزالان قويان الى سقوط نحو 20 الف قتيل في شمال غرب تركيا وهي منطقة فيها كثافة سكانية مرتفعة في هذا البلد الذي تضربه غالبا الزلازل.

وتوسلت الدولة التركية امكانات هائلة وارسلت بشكل عاجل مئات المسعفين و145 سيارة اسعاف وستة الوية من الجيش ومروحيات-اسعاف الى المنطقة المنكوبة.

وبدا ان تنظيم عمليات الاغاثة اكثر فاعلية مما كان عليه ابان زلازل سابقة.

وفي لفتة تضامنية، ارسل اتراك كثر مساعدات (اغطية، مواد غذائية، ادوية) من كبرى مدن الغرب الى فان، بحسب وسائل الاعلام.

وعموما انهارت المباني المؤلفة من طبقات عدة في حين صمدت المساكن المؤلفة من طبقة واحدة.

وعزا احمد ياقوت من جامعة الشرق الاوسط في انقرة هذه الظاهرة الى عدم احترام قواعد الوقاية من الزلازل. وقال لقناة ان تي في التركية "كل طابق يقلص قدرة المبنى على المقاومة عندما يكون هذا المبنى غير مقاوم للزلازل".

واضاف ياقوت ان 9% فقط من المباني في هذه المنطقة مبنية في شكل يقاوم الزلازل.

وعرضت دول عدة من بينها اسرائيل وارمينيا اللتان تربطهما علاقات متوترة بانقرة، مساعدتها وابدت تعاطفها مع تركيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.