بريطانيا

قمة "الكومنولث" توافق على تعديل قواعد الخلافة على عرش إنكلترا

نص : أ ف ب
2 دقائق

وافق رؤساء حكومات دول الكومنولث في الاجتماع الحادي والعشرين للمنظمة في بيرث، في جنوب شرق أستراليا، الذي افتتحته الملكة إليزابيث الثانية، على تعديل قواعد الخلافة على عرش إنكلترا من أجل السماح للابنة الكبرى بأن تصبح ملكة للبلاد حتى إذا كان لديها شقيق يصغرها.

إعلان

اعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الجمعة ان الدول ال16 الاعضاء في الكومنولث وترأسها الملك اليزابيث الثانية وافقت على تغيير قواعد اعتلاء عرش بريطانيا.

وستسمح هذه التغييرات بوقف اسبقية الذكر في اعتلاء العرش والسماح لولي العهد بالزواج من كاثوليكية.

ووصف كاميرون الاتفاق بأنه "لحظة تاريخية" للنظام الملكي البريطانيا.

واوضح كاميرون انه سيتم التخلي عن قاعدة اسبقية الذكر في تولي العرش، بحيث تكون الاسبقية ببساطة للبكر سواء ذكرا او انثى.

كما اضاف انه سيتم التخلي ايضا عن القاعدة التاريخية التي كانت تمنع المتزوج من كاثوليكية من اعتلاء العرش البريطاني.

وحصل كاميرون على الدعم السياسي في بريطانيا لتغيير تلك القواعد، غير انه تعين عليه الحصول على موافقة البلدان المنضوية تحت لواء الكومنولث البريطاني ومنها كندا واستراليا ونيوزيلندا وبلدان اصغر في الكاريبي والمحيط الهادي، وهي البلدان التي تعتبر من يعتلي عرش بريطانيا رئيسا شرفيا لها.

وقال كاميرون انه مازال سيتعين ان يكون من يعتلي العرش البريطاني بروتستانتيا لانه مازال يعتبر رئيسا للكنيسة الانغليكانية والتي ما تزال تحمل رسميا لقب كنيسة انكلترا البروتستانتية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم